لتبليغ الإدارة عن موضوع أو رد مخالف يرجى الضغط على هذه الأيقونة الموجودة على يمين المشاركة لتطبيق قوانين المنتدى

العودة   هوامير البورصة السعودية > >


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27-06-2011, 02:37 AM  
#1
سامح أمين
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 11,936

أزمة الديون السياديه الأمريكيه(محدث)

أسعار الفائدة الأمريكي تثبت دون تغيير، والفدرالي الأمريكي يؤكد على مسألة تباطؤ مرحلة التعافي

أنهى أعضاء اللجنة الفدرالية المفتوحة اجتماعهم الذي دام ليومين لمباحثة قرار أسعار الفائدة، حيث أن التوقعات كانت تشير أن أسعار الفائدة ستبقى على ما هي عليه، وهذا ما جاء فعلاً في قرارهم، حيث تلاقى قرارهم مع التوقعات ليبقوا أسعار الفائدة بين 0.0 – 0.25% مع العلم أن القرار جاء بالإجماع، مؤكدا الفدرالي الأمريكي بأنه سيواصل عملية إعادة استثمار عائدات السندات المدعومة بالرهونات العقارية، مشيراً بالمقابل أن موعد انتهاء برنامج التخفيف الكمي الثاني سيكون كما هو محدد.
كما وأشار الفدرالي الأمريكي بأن مرحلة تعافي الاقتصاد الأمريكي أخذت منحى معتدل، منوّها الفدرالي بأن مرحلة التعافي تلك قد تكون "أبطأ مما كان متوقعاً"، في حين أشار بأن ذلك التباطؤ سيكون "مرحلياً ومؤقتاً".
كما أشار البيان الذي صدر إلى جانب القرار إلى أن أنشطة القطاعات الأمريكي تأثرت نسبياً مما واجهته اليابان من سلسلة زلازل مؤخرا، مشيرا الفدرالي الأمريكي بأن مستويات التضخم بدأت بالارتفاع في الأونة الأخيرة، وذلك جراء ارتفاع أسعار النفط الخام، إلا أنه أكد بأن معدلات التضخم قد تصل إلى مستويات الهدف التي تبلغ 2.0% أو بأدنى منها على الأكثر.
كما عاد الفدرالي الأمريكي ليؤكد بأن برنامج التخفيف الكمي الثاني الذي بلغ 600 مليار دولار أمريكي سينتهي كما هو محدد له أي مع انتهاء شهر حزيران الجاري، مشيرا من الناحية الأخرى بأنه سيواصل إعادة استثمار عائدات السندات المدعومة بالرهونات العقارية، هذا مع العلم بأنه على ما يبدو أن الفدرالي لم يبدأ بالتفكير بعد في مسألة إخراج أو إغلاق برامج التخفيف الكمي وذلك في خضم الضعف الاقتصادي الراهن.
مشيرين أيضا بأن الفدرالي الأمريكي أكد في البيان بأن أسعار الفائدة الأمريكية ستبقى ضمن المستويات المتدنية لفترة من الوقت، مضيفا الفدرالي بأنه سيستمر في مسألة تقييم الأوضاع الاقتصادية في الولايات المتحدة وذلك بما يتعلق بالأوضاع الراهنة والتطلعات المستقبلية، مما سيعطيه دافعاً للتحرك وفق ذلك التقييم.
وهنا نشير بأن الفائدة الأمريكي جاء بتطابق مع توقعات الأسواق، حيث لم يبعث أية مفاجآت للمسثمرين خاصة بما يتعلق بالأوضاع الراهنة، حيث أكد على مرحلة التباطؤ التي يشهدها الاقتصاد الأمريكي، هذا بالإضافة إلى مسألة ارتفاع أسعار السلع الأساسية والتي شكلّت ضغوطات على مجمل الأسعار، في حين سيبقى المستثمرون متأهبون لما سيأتي في خطاب برنانكي الذي سيصدر في تمام الساعة 18:15 بتوقيت غرينيتش، والذي من المتوقع أن يعلن فيه توقعات جديدة تتعلق بالنمو والتضخم والبطالة...

اوباما يجتمع مع مشرعين ديمقراطيين لمناقشة محادثات سقف الدين

قال البيت الابيض يوم الاربعاء ان الرئيس الامريكي باراك اوباما ونائب الرئيس جو بايدن سيجتمعان مع مشرعين ديمقراطيين من مجلس النواب صباح الخميس لمناقشة حجم التقدم في المحادثات بشان زيادة سقف دين الحكومة الامريكية.
وسيضم الاجتماع الذي سيعقد في البيت الابيض نانسي بيلوسي زعيمة الديمقراطيين بمجلس النواب والنواب الديمقراطيين ويب ستيني هوير وجيمس كلايبرن وكريس فان هولن.
وقال البيت الابيض في بيان "المجموعة ستناقش التقدم الذي تحقق في المناقشات التي يرأسها نائب الرئيس نحو اطار عمل متوازن لخفض عجز الميزانية."
البيت الابيض: محادثات الدين تجمدت
أعلن البيت الابيض يوم الخميس أن محادثات الدين بين نائب الرئيس الامريكي جو بايدن ونواب الكونجرس قد تجمدت لكن البحث عن حل وسط لخفض عجز الميزانية سيستمر.
وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الابيض "هذه المحادثات أصبحت مُجمدة. لكننا نتوقع أننا في المستقبل سنواصل معالجة هذه المسائل بحثا عن حل

انهيار محادثات الدين الامريكية بانسحاب الجمهوريين

انهارت محادثات الميزانية الامريكية يوم الخميس بعد انسحاب المفاوضين الجمهوريين وهو ما أثار الشكوك في قدرة واشنطن على التوصل الى اتفاق يسمح للحكومة بمواصلة الاقتراض وتفادي التخلف عن سداد الديون.

وقال ايريك كانتور ثاني زعماء الجمهوريين في مجلس النواب ان المفاوضين حددوا تخفيضات محتملة في الانفاق بقيمة تريليونات الدولارات لكن المحادثات تعثرت بسبب خلافات على زيادات في الضرائب طلبها الديمقراطيون. وانسحب السناتور الجمهوري جون كايل أيضا وفقا لما ذكره مساعده.
وقال كانتور في بيان "بصرف النظر عن التقدم الذي تحقق لا بد من حل مسألة الضرائب قبل أن يتسنى استئناف المحادثات."
وقال جون بينر رئيس مجلس النواب الامريكي وهو أرفع سياسي جمهوري في واشنطن ان على الديمقراطيين أن يسحبوا زيادة الضرائب من الطاولة.
وكان المفاوضون يأملون أن يتوصلوا الى اتفاق بشأن الميزانية بحلول الاسبوع المقبل وهو ما سيوفر للنواب الغطاء السياسي لرفع سقف الدين المحدد عند 14.3 تريليون دولار قبل أن تنفد أموال وزارة الخزانة التي تسدد فواتير البلاد.
وقد يحدث تخلف عن السداد اذا لم يتحرك الكونجرس بحلول الثاني من أغسطس اب وهو ما سيدفع الولايات المتحدة الى الركود ويهوي بالاسواق في أنحاء العالم.
وحتى الان لم يؤثر هذا الاحتمال على أسواق السندات حيث يركز المستثمرون على أنباء أخرى ويفترضون أن واشنطن ستصل الى اتفاق في نهاية المطاف. لكن محللين يقولون ان هذا قد لا يحدث الا في اللحظة الاخيرة
توقعات أمريكية جديدة بخصوص النمو والبطالة والتضخم وخطاب برنانكي لم يأتي بجديد عما جاء في البيان الصادر عن الفدرالي الأمريكي

عقب قرار تثبيت أسعار الفائدة الأمريكية، تقدّم الفدرالي الأمريكي بالإفصاح عن توقعاته الجديدة بخصوص كل من التضخم والنمو والبطالة، حيث قام الفدرالي بتعديل توقعاته للأسوأ لكل منهم، وذلك بعد أن اشار الفدرالي نفسه في البيان الذي صدر على هامش قرار الفائدة بأن مرحلة تعافي الاقتصاد الأمريكي شهدت تباطؤاً في الأونة الأخيرة واصفا هذا التراجع بأنه سيكون مرحلياً ومؤقتاً.
حيث بداية عدل الفدرالي الأمريكي توقعاته بخصوص النمو ليخفض توقعاته لتصبح بين 2.7 – 2.9% للعام 2011 مقارنة بالتوقعات السابقة التي بلغت 3.1 – 3.3%، بينما توقع الفدرالي بأن النمو سيصل إلى ما بين 3.3 – 3.7% للعام 2012 مقابل التوقعات السابقة التي بلغت 3.5 – 4.2%، في حين أصبحت توقعات النمو للعام 2013 بين 3.5 – 4.2% مقابل التوقعات السابقة التي بلغت 3.5 – 4.3%.
أما فيما يتعلق بالبطالة الأمريكية، فقد توقع الفدرالي الأمريكي بأن معدل البطالة سيرتفع خلال هذا العام إلى 8.6 – 8.9% مقارنة بالتوقعات السابقة التي بلغت 8.4 – 8.7%، بينما توقع الفدرالي بأن البطالة ستصل إلى ما بين 7.8 – 8.2% للعام 2012 مقابل التوقعات السابقة التي بلغت 7.6 – 7.9%، في حين أصبحت توقعات البطالة للعام 2013 بين 7.0 – 7.5% مقابل التوقعات السابقة التي بلغت 6.8 – 7.2%.
وبالنسبة للتضخم فقد أفصح الفدرالي الأمريكي عن توقعات جديد بخصوص مستويات التضخم الجوهرية والتي من المتوقع أن تصل إلى 1.5 – 1.8% خلال العام هذا مقارنة بالتوقعات السابقة التي بلغت 1.3 – 1.6%، بينما توقع الفدرالي بأن التضخم سيصل إلى ما بين 1.4 – 2.0% للعام 2012 مقابل التوقعات السابقة التي بلغت 1.3 – 1.8%، في حين ثبتت توقعات التضخم بالنسبة للعام 2013 عند 1.4 – 2.0%.
وفي تمام الساعة 18:15 بتوقيت غرينيتش تقدم برنانكي بإلقاء خطاب في العاصمة الأمريكية واشنطن، ليؤكد جميع النقاط التي جاءت عن الفدرالي الأمريكي في البيان مضيفا ما جاء في التوقعات الجديدة، حيث عاد ليؤكد بأن أزمة زلزال اليابان أثرت على أنشطة الاقتصاد الأمريكي.
مشيرا من الناحية الأخرى بأن مرحلة تعافي الاقتصاد الأمريكي بدت وأنها أبطأ مما كان متوقعاً، ولكن أكد بالمقابل أن التعافي سيبدأ بالتسارع شيئا فشيئا وبشكل نسبي بحلول الارباع القادمة، مضيفا بأن معدلات البطالة ستواصل انخفاضها ضمن وتيرة تدريجية ومعتدلة.
كما أشار أيضا بأن مستويات التضخم بدأت بالارتفاع في الأونة الأخيرة، وذلك جراء ارتفاع أسعار النفط الخام، إلا أنه أكد بأن معدلات التضخم قد تصل إلى مستويات الهدف التي تبلغ 2.0% أو بأدنى منها على الأكثر.
في حين استبعد رئيس الفدرالي الأمريكي - بن برنانكي - مسألة إطلاق برنامج تخفيف كمي ثالث، وذلك من خلال إجابته على أحد الأسئلة الموجهة له عقب خطابه الذي ألقاه، حيث أشار برنانكي بأن الأوضاع في المرحلة الراهنة تختلف عما كان خلال العام الماضي، حيث أن العام الماضي كانت هناك حاجة ماسّة لمثل تلك البرامج وسط معدلات البطالة المرتفعة ناهيك عن مسألة مخاطر الانكماش التضخمي التي كانت أحد الأسباب الرئيسية لإطلاق برنامج التخفيف الكمي الثاني.

أوباما يقول مازال ملتزما بالعمل على خفض الديون الامريكية
قال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم السبت انه مازال ملتزما بالعمل مع الكونجرس لايجاد حل لمشكلة الديون الحكومية لكن لا يمكن أن يقتصر التركيز في ذلك على خفض الانفاق.
وتأتي تصريحات أوباما بينما يستعد لعقد اجتماعات منفصلة مع الزعماء الديمقراطيين والجمهوريين بمجلس الشيوخ يوم الاثنين في محاولة لاحياء مفاوضات انهارت يوم الخميس عندما انسحب الجمهوريون احتجاجا على مطالب الديمقراطيين لزيادات ضريبية.
وقال أوباما في خطابه الاذاعي الاسبوعي "بالتأكيد دار نقاش جاد بشأن أين نستثمر وأين نخفض الانفاق وأنا ملتزم بالعمل مع أعضاء الحزبين لخفض العجز والديون."
وأضاف "لكن لا يمكننا شق طريقنا صوب الرخاء بمجرد خفض الانفاق."
وقال أوباما ان البلاد مازالت بحاجة الى الاستثمار في التعليم والبنية التحتية وتطوير تقنيات جديدة لكي ينمو الاقتصاد الامريكي.
ويحاول المشرعون التوصل الى اتفاق لخفض عجز الميزانية ورفع سقف الدين الامريكي. ويبلغ العجز الاتحادي حاليا 1.4 تريليون دولار وهو من أعلى المستويات قياسا الى حجم الاقتصاد منذ الحرب العالمية الثانية.
ويجب رفع سقف الدين الامريكي البالغ 14.3 تريليون دولار قبل الثاني من أغسطس اب والا نفدت الاموال من وزارة الخزانة وعجزت عن أداء الالتزامات المالية للدولة. ومن شأن عدم سداد مدفوعات الديون أن يدفع الاسواق للانحدار في أنحاء العالم ويثير خطر تجدد الركود الامريكي.
ويدور سجال حاد بين الجمهوريين والديمقراطيين بشأن فحوى حزمة خفض العجز حيث يعارض الجمهوريون أي زيادات ضريبية ويقول الديمقراطيون انهم لن يدعموا حزمة تقتصر على خفض الانفاق.
ويشكك المحافظون داخل الكونجرس - ومن بينهم كثيرون من نشطاء حزب الشاي الذين ينسب اليهم الفضل في فوز الجمهوريين بأغلبية مقاعد مجلس النواب في انتخابات 2010 - فيما ان كانت هناك حاجة ملحة حقيقية لزيادة سقف الدين.

الاقتصاد الأميركي قد يتعرض لانتكاسة
أجبر تدفق تقارير مثبطة حول نشاط الاقتصاد الأميركي المحللين على خفض توقعات سابقة بشأن قوة نمو الاقتصاد الأميركي.


وتتعلق التقارير بمعلومات لا تدعو إلى التفاؤل بشأن إنفاق المستهلكين ومبيعات المصانع وهبوط سوق العمل بالولايات المتحدة، مما دفع اقتصاديين إلى خفض توقعاتهم إلى النصف في 2011 من توقعات سابقة صدرت في أوئل العام.


ولفتت صحيفة نيويورك تايمز إلى أن بنك غولدمان ساكس الذي أشار قبل شهرين إلى احتمال نمو الاقتصاد الأميركي بنسبة 4% في الربع المنتهي في يونيو/حزيران الجاري يتوقع حاليا نموا لنفس الربع بمقدار 2% عندما تصدر الأرقام خلال أسابيع قليلة.


في نفس الوقت توقعت مؤسسة ماكرو إيكونوميك أدفايزرز الاستشارية أن يبلغ النمو في الربع الحالي 2.1% انخفاضا من 3.5% في توقعات سابقة.


وقالت الصحيفة إن المؤسستين المعروفتين بالتحليلات الدقيقة خفضتا توقعاتهما أيضا إلى النصف الثاني من العام الحالي.


يضاف إلى ذلك أن مجلس الاحتياطي خفض توقعاته لكل العام إلى 3% مقابل توقعات بنمو يصل إلى 3.9% أصدرها في بداية العام الحالي.


وقالت نيويورك تايمز إنه منذ بدء الانتعاش الاقتصادي بصورة رسمية قبل عامين وبعد انتهاء الأزمة المالية والاقتصاد الأميركي يسير "كطائرة تستعد على مدرج للإقلاع دون تحديد وقت لذلك".


ولفتت إلى أن بعض الاقتصاديين يتوقعون انتكاسة للاقتصاد أي عودته للركود بعد فترة انتعاش ضعيفة. وأشارت إلى أن الخوف من حدوث ذلك يزداد مع زيادة اعتماد الاقتصاد الأميركي على ما وصفته بـ"العوامل المؤقتة".


وقالت إن رئيس الاحتياطي الاتحادي بن برنانكي استخدم تلك الكلمات قبل شهرين ليصف توقف الإمدادات من المصانع في أعقاب موجات التسونامي وارتفاع أسعار النفط التي قيدت النمو الاقتصادي في النصف الأول من العام الحالى



اعتراف برنانكي
واعترف برنانكي في الأسبوع الماضي بأن بعض تلك التحديات كانت "أكبر وأقوى مما كنا نعتقد".


وأضاف "ليس لدينا قراءة دقيقة لماذا تستمر هذه الوتيرة من النمو البطيء".


برنانكي: ليس لديه قراءة دقيقة لأسباب استمرار هذه الوتيرة من النمو البطيء



وأشارت الصحيفة إلى أن الاقتصاديين يقولون إن الصدمات التي حدثت في اليابان والشرق الأوسط في النصف الأول من العام الحالي توفر نصف التفسير لبطء النمو الاقتصادي لكن هبوط أسعار المنازل وضعف سوق العمل وتجميد الأجور والنمو في الاقتصادات الناشئة مثل الصين والهند وأزمة الدين في أوروبا، كلها تقدم النصف الآخر من التفسير.


ويخشى اقتصاديون من أن يتعرض الاقتصاد لصدمات جديدة تؤدي إلى وقف انتعاشه بصورة تامة.


ويقول ديري ويبمان كبير اقتصاديي مؤسسة أوبنهايمر فندس "إن احتمالات مفاجأة سلبية تفوق احتمالات أخرى إيجابية".


ويقول كبير اقتصاديي بنك مورغان ستانلي ديفد غرينلو "إن الكثير من العوامل المتوقع أن تعطي دفعة للاقتصاد الأميركي في النصف الثاني من العام الحالي ستكون مؤقتة".


في الوقت نفسه أظهرت الشركات مؤشرات متباينة حول احتمالات التوظيف لديها.


ونقلت نيويورك تايمز عن جان هاتزيوس كبير اقتصاديي قسم شؤون الولايات المتحدة ببنك غولدمن ساكس القول إنه لا يستبعد ركودا آخر.


ويضيف "ما زلنا بعيدين عن ذلك، لكنني لست متأكدا من ذلك بالقدر الذي أريد".

وكالات أنباء
سامح أمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 
 

قديم 27-06-2011, 04:31 AM   #2
ابو فواز
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 3,967

رد: الأزمة الأمريكية (محدث)

شكراُ لك اخي الحبيب ... من المهم معرفة مايدور حولك من احداث حتى تسير في الطريق الصحيح وتحافظ على اسثماراتك

دمت بود
ابو فواز غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-06-2011, 07:51 AM   #3
السامر 2002
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 24,483

رد: الأزمة الأمريكية (محدث)


أعتقد والله العالم أنها دوامة لن تنتهي
السامر 2002 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-06-2011, 08:34 AM   #4
دبيس
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 88

رد: الأزمة الأمريكية (محدث)

ياخوان ليس بالسهل انهيار الاقتصاد الامريكي لكن هذا الكلام الارهب العالم اقتصاديا والقضا ءعلي النافسة الصينية الاوربية عن طريق ايجاد مبرر لانخفاض سعر صرف الدولار
دبيس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28-06-2011, 01:29 AM   #5
سامح أمين
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 11,936

رد: الأزمة الأمريكية (محدث)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو فواز مشاهدة المشاركة
شكراُ لك اخي الحبيب ... من المهم معرفة مايدور حولك من احداث حتى تسير في الطريق الصحيح وتحافظ على اسثماراتك

دمت بود

معك حق أخى الكريم وفقنا الله لخدمتكم وخدمة اعضاء المنتدى الأعزاء

تقبل أحترامى
سامح أمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28-06-2011, 04:34 AM   #6
سامح أمين
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 11,936

رد: أزمة الديون السياديه الأمريكيه(محدث)

أوباما ملتزم بحل مشكلة الاستدانة
أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما التزامه بالعمل مع الكونغرس لإيجاد حل لمشكلة الديون السيادية الأميركية دون أن يقتصر التركيز في ذلك على خفض الإنفاق.

وأوضح في خطابه الإذاعي الأسبوعي أن النقاش يدور حول مجالات الاستثمار وخفض الإنفاق، مؤكدا أن بلاده تحتاج إلى الاستثمار في التعليم والبنية التحتية كي ينمو الاقتصاد.
وتأتي تصريحات أوباما وهو يستعد لعقد اجتماعات منفصلة مع الزعماء الديمقراطيين والجمهوريين بمجلس الشيوخ غدا في محاولة لإحياء مفاوضات انهارت الخميس الماضي بشأن خفض عجز الميزانية ورفع سقف الدين الذي بلغ أعلى مستوى مسموح به قانونا وهو 14.3 مليار دولار في أيار/مايو الماضي. 
وكانت المحادثات بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي قد انهارت بعد انسحاب زعيم الأغلبية في مجلس النواب أريك كانتور بدعوى وصول المحادثات بشأن زيادة الضرائب إلى طريق مسدود.

ويكمن التحدي الحقيقي أمام أوباما في مجلس النواب، الذي يسيطر عليه الجمهوريون المعارضون. 
وإزاء ارتفاع الديون كانت وزارة الخزانة الأميركية قد اتخذت تدابير لسد الثغرات ستنتهي في الثاني من أغسطس/آب المقبل.

ووضع البيت الأبيض الأول من الشهر المقبل موعدا للتوصل إلى اتفاق إطاري خاصة أن الكونغرس سيدخل في عطلة صيفية معظم شهر يوليو/ تموز.

خفض الإنفاق

"
تعهد الرئيس أوباما وحزبه الديمقراطي بخفض الإنفاق في مختلف قطاعات الحكومة الأميركية لكنه أيضا يريد إنهاء الإعفاءات الضريبية لأصحاب الدخل المرتفع التي كان الرئيس الجمهوري السابق جورج بوش قد أطلقها وهو ما يعارضه الجمهوريون الذين يريدون خفضا أكبر للإنفاق يشمل تقليص بعض البرامج الرئيسية مثل برنامج الرعاية الصحية للفقراء والمسنين

"
وتعهد الرئيس أوباما وحزبه الديمقراطي بخفض الإنفاق في مختلف قطاعات الحكومة الأميركية لكنه أيضا يريد إنهاء الإعفاءات الضريبية لأصحاب الدخل المرتفع التي كان الرئيس الجمهوري السابق جورج بوش قد أطلقها وهو ما يعارضه الجمهوريون الذين يريدون خفضا أكبر للإنفاق يشمل تقليص بعض البرامج الرئيسية مثل برنامج الرعاية الصحية للفقراء والمسنين وهو ما يعتبره مراقبون محاولة من جانبهم لعرقلة أي اتفاق على زيادة سقف الدين العام.

من ناحيته طالب رئيس مجلس النواب جون بونر الرئيس أوباما بالمشاركة في مفاوضات رفع سقف الاستدانة لضمان الالتزام بالجدول الزمني للحكومة للتوصل إلى اتفاق بنهاية هذا الشهر.
وبدون التوصل إلى اتفاق فإن الحكومة الأميركية ستواجه شبح إشهار إفلاسها لأول مرة في تاريخها حيث لن يكون في مقدورها الوفاء بالتزاماتها المالية.
ومنذ أبريل/نيسان الماضي حذرت مؤسسات التصنيف الائتماني الدولية مثل موديز وستاندرد أند بورز من خفض التصنيف الائتماني للولايات المتحدة إذا لم تتوصل الحكومة والمعارضة إلى اتفاق بشأن رفع سقف الدين العام.
وصرحت مؤسسة فيتش للتصنيف الائتماني قبل أيام بأنه إذا لم يُرفع سقف الديون الأميركية قبل النصف الثاني من أغسطس/آب فإنها ستضع التصنيفات السيادية الأميركية في فئة المراقبة مع توقعات سلبية.

وحذرت فيتش من أن تخلف أكبر مقترض في العالم والحكومة التي تصدر عملة الاحتياطي الأولى في العالم عن تسديد الديون سيمثل حدثا غير عادي وسيهدد الاستقرار المالي المتزعزع في الولايات المتحدة وفي العالم كله خاصة بالنظر إلى أزمة الديون الأوروبية

وكالات أنباء
سامح أمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-06-2011, 12:38 AM   #7
أبو عبيده
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 2,197

رد: أزمة الديون السياديه الأمريكيه(محدث)

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك
أبو عبيده غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-06-2011, 01:44 AM   #8
سامح أمين
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 11,936

رد: أزمة الديون السياديه الأمريكيه(محدث)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبيده مشاهدة المشاركة
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك
مشكور اخى الكريم
سامح أمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-06-2011, 01:51 AM   #9
الطائر الناري
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 6,915

رد: أزمة الديون السياديه الأمريكيه(محدث)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سامح أمين مشاهدة المشاركة
أوباما ملتزم بحل مشكلة الاستدانة
أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما التزامه بالعمل مع الكونغرس لإيجاد حل لمشكلة الديون السيادية الأميركية دون أن يقتصر التركيز في ذلك على خفض الإنفاق.

وأوضح في خطابه الإذاعي الأسبوعي أن النقاش يدور حول مجالات الاستثمار وخفض الإنفاق، مؤكدا أن بلاده تحتاج إلى الاستثمار في التعليم والبنية التحتية كي ينمو الاقتصاد.
وتأتي تصريحات أوباما وهو يستعد لعقد اجتماعات منفصلة مع الزعماء الديمقراطيين والجمهوريين بمجلس الشيوخ غدا في محاولة لإحياء مفاوضات انهارت الخميس الماضي بشأن خفض عجز الميزانية ورفع سقف الدين الذي بلغ أعلى مستوى مسموح به قانونا وهو 14.3 مليار دولار في أيار/مايو الماضي. 
وكانت المحادثات بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي قد انهارت بعد انسحاب زعيم الأغلبية في مجلس النواب أريك كانتور بدعوى وصول المحادثات بشأن زيادة الضرائب إلى طريق مسدود.

ويكمن التحدي الحقيقي أمام أوباما في مجلس النواب، الذي يسيطر عليه الجمهوريون المعارضون. 
وإزاء ارتفاع الديون كانت وزارة الخزانة الأميركية قد اتخذت تدابير لسد الثغرات ستنتهي في الثاني من أغسطس/آب المقبل.

ووضع البيت الأبيض الأول من الشهر المقبل موعدا للتوصل إلى اتفاق إطاري خاصة أن الكونغرس سيدخل في عطلة صيفية معظم شهر يوليو/ تموز.

خفض الإنفاق

"
تعهد الرئيس أوباما وحزبه الديمقراطي بخفض الإنفاق في مختلف قطاعات الحكومة الأميركية لكنه أيضا يريد إنهاء الإعفاءات الضريبية لأصحاب الدخل المرتفع التي كان الرئيس الجمهوري السابق جورج بوش قد أطلقها وهو ما يعارضه الجمهوريون الذين يريدون خفضا أكبر للإنفاق يشمل تقليص بعض البرامج الرئيسية مثل برنامج الرعاية الصحية للفقراء والمسنين

"
وتعهد الرئيس أوباما وحزبه الديمقراطي بخفض الإنفاق في مختلف قطاعات الحكومة الأميركية لكنه أيضا يريد إنهاء الإعفاءات الضريبية لأصحاب الدخل المرتفع التي كان الرئيس الجمهوري السابق جورج بوش قد أطلقها وهو ما يعارضه الجمهوريون الذين يريدون خفضا أكبر للإنفاق يشمل تقليص بعض البرامج الرئيسية مثل برنامج الرعاية الصحية للفقراء والمسنين وهو ما يعتبره مراقبون محاولة من جانبهم لعرقلة أي اتفاق على زيادة سقف الدين العام.

من ناحيته طالب رئيس مجلس النواب جون بونر الرئيس أوباما بالمشاركة في مفاوضات رفع سقف الاستدانة لضمان الالتزام بالجدول الزمني للحكومة للتوصل إلى اتفاق بنهاية هذا الشهر.
وبدون التوصل إلى اتفاق فإن الحكومة الأميركية ستواجه شبح إشهار إفلاسها لأول مرة في تاريخها حيث لن يكون في مقدورها الوفاء بالتزاماتها المالية.
ومنذ أبريل/نيسان الماضي حذرت مؤسسات التصنيف الائتماني الدولية مثل موديز وستاندرد أند بورز من خفض التصنيف الائتماني للولايات المتحدة إذا لم تتوصل الحكومة والمعارضة إلى اتفاق بشأن رفع سقف الدين العام.
وصرحت مؤسسة فيتش للتصنيف الائتماني قبل أيام بأنه إذا لم يُرفع سقف الديون الأميركية قبل النصف الثاني من أغسطس/آب فإنها ستضع التصنيفات السيادية الأميركية في فئة المراقبة مع توقعات سلبية.

وحذرت فيتش من أن تخلف أكبر مقترض في العالم والحكومة التي تصدر عملة الاحتياطي الأولى في العالم عن تسديد الديون سيمثل حدثا غير عادي وسيهدد الاستقرار المالي المتزعزع في الولايات المتحدة وفي العالم كله خاصة بالنظر إلى أزمة الديون الأوروبية

وكالات أنباء
اتوقع القصد تريليون و ليس مليار
الطائر الناري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-06-2011, 02:18 AM   #10
سامح أمين
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 11,936

رد: أزمة الديون السياديه الأمريكيه(محدث)

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطائر الناري مشاهدة المشاركة
اتوقع القصد تريليون و ليس مليار
هذا ماورد بالتقرير أخى الكريم

تقبل أحترامى
سامح أمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-06-2011, 02:22 AM   #11
سامح أمين
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 11,936

رد: أزمة الديون السياديه الأمريكيه(محدث)

الدولار سيفقد وضعه كعملة احتياط
يرى مسؤولون بالبنوك المركزية أن الدولار الأميركي سيفقد وضعه بوصفه عملة احتياط عالمية خلال الـ25 سنة القادمة لتحل محله سلة من العملات.

وقالت صحيفة فايننشال تايمز إن استطلاعا للرأي أجراه بنك يو بي أس السويسري لمجموعة من المسؤولين عن الاحتياطات بعدة بنوك مركزية يديرون نحو 8 مليارات دولار، أظهر أن أكثر من نصفهم يعتقدون بأن وضع الذهب سيكون الأفضل من بين الأصول الأخرى في العام القادم، كما سيمثل إفلاس بعض الحكومات التهديد الأكبر للاقتصاد العالمي.

وأشارت الصحيفة إلى أن الاستطلاع شمل أكثر من 80 من مسؤولي الاحتياطات في البنوك المركزية وفي مؤسسات دولية خلال مؤتمر دولي عقده يو بي أس للمؤسسات الحكومية في الأسبوع الماضي.

ونبهت فايننشال تايمز إلى أن الاستنتاج الحالي يعتبر تطورا كبيرا بالمقارنة مع استطلاع لمسؤولين بالبنوك المركزية منذ عدة سنوات أعربوا فيه عن اعتقادهم بأن الدولار سوف يحتفظ بوضعه بوصفه عملة الاحتياطي الرئيسية في العالم.

وعلقت الصحيفة على نتائج الاستطلاع بالقول إنه أحدثُ مؤشرٍ على عدم الرضا عن وضع الدولار بوصفه عملة احتياط وسط القلق إزاء عدم قدرة الحكومة الأميركية على خفض الإنفاق وإزاء التضخم الكبير للحسابات الختامية لمجلس الاحتياطي الاتحادي.

ويقول لاري هيثواي كبير اقتصاديي بنك يو بي أس "إن هناك قلقا كبيرا إزاء المنحنى المالي الحالي للولايات المتحدة".

وقد انخفضت قيمة العملة الأميركية بنسبة 5% هذا العام وتقترب حاليا من أدنى نقطة وصلتها على الإطلاق مقابل سلة من ست عملات عالمية.

وأشارت فايننشال تايمز إلى أن الصين، التي تحتفظ لديها بأكبر احتياطات للعملة الأجنبية في العالم تقوم بتنويع احتياطاتها بعيدا عن الدولار.

وخلال الثلث الأول من العام الحالي زادت احتياطات الصين من العملات بنحو 200 مليار دولار، لكن ذهب ثلاثة أرباعها إلى استثمارات في عملات أخرى غير الدولار، طبقا لبنك ستاندرد تشارترد.

وقالت الصحيفة إن التكهنات باحتلال سلة من العملات وضع الدولار في المستقبل يتسق مع ما يعتقده بعض قادة صناع السياسة في العالم.

واقترح رئيس البنك الدولي روبرت زوليك في العام الماضي نظاما نقديا عالميا يشمل العملات الرئيسية في العالم بما فيها الدولار واليورو والين والجنيه الإسترليني واليوان الصيني.

كما أقترح أن يشمل النظام الذهب أيضا.


سعر المعدن الأصفر ارتفع بنسبة 19.5% في العام الماضي (الفرنسية)


دور متنام للذهب
ونبهت فايننشال تايمز إلى أن الاستطلاع الذي أجراه يو بي أس، أشار إلى الدور المتنامي للذهب. وأعرب 6% من الذين شملهم الاستطلاع عن اعتقادهم بأن أكبر تغيير سيحدث لاحتياطات البنوك التي يعملون بها هو التوجه إلى المزيد من احتياطات الذهب.

وقالت إن هذا الرأي يختلف عن آراء هؤلاء المسؤولين في السنوات السابقة.

ولم يتوقع أي منهم القيام ببيع كميات كبيرة من الذهب في العقد القادم.

وقامت البنوك المركزية بشراء 151 طنا من الذهب هذا العام يقودها البنكان المركزيان في روسيا والمكسيك، طبقا لمجلس الذهب العالمي.

وقال المجلس إن البنكين في الطريق لكي يصبحا هذا العام أكبر مشتريين للذهب في عام واحد منذ فك ربط الدولار بالذهب عام 1971.

وارتفع سعر المعدن الأصفر بنسبة 19.5% في العام الماضي ووصل إلى 1500 دولار للأوقية أمس الاثنين مدفوعا بالمخاوف إزاء أزمة الديون في الولايات المتحدة وأوروبا

وكالات أنباء
سامح أمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-06-2011, 09:24 PM   #12
سامح أمين
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 11,936

رد: أزمة الديون السياديه الأمريكيه(محدث)

اوباما: ينبغي للحكومة ان تدرس اجراءات لتحفيز الاقتصاد
قال الرئيس الامريكي باراك اوباما يوم الاربعاء انه ينبغي للحكومة ان تدرس اجراءات لتحفيز الاقتصاد مع سعيها لخفض العجز في الميزانية.
واضاف اوباما قائلا في مؤتمر صحفي "اعتقد ان من المنطقي تماما ان ندرس هل يمكننا تمديد خفض ضريبة الدخل -على سبيل المثال- لعام اخر وأن ندرس اعفاءات ضريبية اخرى لاستثمارات الشركات يمكن ان يكون لها اثر كبير فيما يتعلق بخلق المزيد من الوطائف الان."
كما قال اوباما ان مهلة الثاني من اغسطس اب لرفع سقف الاقتراض القانوني للحكومة الامريكية هي موعد نهائي حقيقي وحذر من ان عجزا عن سداد الدين ستكون له عواقب سيئة.
وضاف اوباما "اذا لم تتمكن حكومة الولايات المتحدة من دفع فواتيرها ..اذا عجزت عن سداد دينها.. عندئذ ستكون العواقب على الاقتصاد الامريكي خطيرة ولا يمكن التكهن بها."
"كل الاثار السلبية التي نواجهها بالفعل فيما يتعلق بالانتعاش ستزداد سوءا."
ودافع أوباما عن حجته بأنه يجب إنهاء الإعفاءات الضريبية للأمريكيين الأكثر ثراء في إطار اتفاق لخفض العجز في الميزانية قال انه يعتقد ان الجمهوريين والديمقراطيين سيتوصلون اليه.
وقال اوباما ان نائب الرئيس جو بايدين سيواصل المحادثات مع زعماء الكونجرس للوصول لاتفاق يخفض عجز الميزانية ويسمح بزيادة سقف ديون الحكومة الامريكية

وكالات أنباء
سامح أمين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أوباما تعهد بالتدخل لدى الكونغرس لإقناعه برفع سقف الديون سالم الصقيه منتدى الأسهم السعودية 0 26-06-2011 08:18 PM
العالم على مشارف أزمة إقتصادية كبرى حسب توقعات خبراء الإقتصاد البقيلي منتدى الأسهم السعودية 18 26-06-2011 05:43 PM
أوباما: ملتزم بالعمل على خفض الديون الأميركية dani_111 منتدى الأسهم السعودية 1 26-06-2011 04:58 AM




05:33 PM


الاعلان بمنتدى هوامير البورصة
تشغيل وتطوير افاق الإقتصاد
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها وقرار البيع والشراء مسؤليتك وحدك

بناء على نظام السوق المالية بالمرسوم الملكي م/30 وتاريخ 2/6/1424هـ ولوائحه التنفيذية الصادرة من مجلس هيئة السوق المالية: تعلن الهيئة للعموم بانه لا يجوز جمع الاموال بهدف استثمارها في اي من اعمال الاوراق المالية بما في ذلك ادارة محافظ الاستثمار او الترويج لاوراق مالية كالاسهم او الاستتشارات المالية او اصدار التوصيات المتعلقة بسوق المال أو بالاوراق المالية إلا بعد الحصول على ترخيص من هيئة السوق المالية.