لتبليغ الإدارة عن موضوع أو رد مخالف يرجى الضغط على هذه الأيقونة الموجودة على يمين المشاركة لتطبيق قوانين المنتدى

العودة   هوامير البورصة السعودية > > منتدى الأسهم السعودية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-08-2011, 08:03 AM   #1
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

Icon1 الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

بسم الله الرحمن الرحيم

احتواء تسرب نفطي في الكويت
رويترز ــ الكويت

سيطرت شركة نفط الكويت أمس على تسرب نفطي في إحدى الآبار بالقرب من مركز تجميع 19 في منطقة برقان، دون أن يؤدي إلى خسائر بشرية، موضحة أن التسرب وقع أثناء إجراء عمليات الصيانة الدورية للبئر، وقالت الشركة إن التسرب توقف في البئر، ويخضع للملاحظة الدقيقة من الفرق المعنية، وذكرت أن تحقيقا سيتم للوقوف على ملابسات الحادث وفق الإجراءات المتبعة في الشركة.




بايدن: الولايات المتحدة لن تتخلف عن سداد ديونها
رويترز ــ تشنغدو (الصين)

رفض جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي الادعاءات بأن قوة الولايات المتحدة في خفوت، وقال إن حكومته لن تتخلف أبدا عن سداد ديونها، وأكد في ختام زيارته للصين قدرة الولايات المتحدة على الارتداد عن مسار ارتفاع الديون وتراجع النمو ووجوب لعب الصين الدور عن طريق شراء المزيد من السلع والخدمات أمريكية الصنع.
وطلب المسؤولون الصينيون تطمينات أمريكية بأن حيازات الصين الضخمة من الأصول الدولارية بما فيها سندات الخزانة الأمريكي سيظل في مأمن رغم تراجع التصنيف الائتماني الأمريكي، وقال رئيس الوزراء الصيني ون جيا باو إنه تلقى رسالة تطمين من بايدن.
ويقدر المحللون إن ثلثي احتياطيات الصين من العملات الأجنبية تبلغ 3.2 تريليون دولار وهي أكبر احتياطيات على مستوى العالم مستثمر في أصول دولارية ما يجعل الصين أكبر مقرض أجنبي للولايات المتحدة.




الإعلان عن بيع أرض الأجهوري في المدينة المنورة بعد العيد
عبد العزيز غزاوي ــ جدة

أبلغ «عكاظ» المحاسب القانوني لتفليسة الأجهوري صالح النعيم أنه سيتم الإعلان عن بيع قطع أراض عائدة للأجهوري في مخطط الهجرة في المدينة المنورة بالمزاد العلني بعد عيد الفطر.

تبلغ مساحة قطعة الأرض التي سيتم بيعها في المدينة 14 ألف متر2، يجري حاليا التنسيق مع أمانة المدينة المنورة لتقسيم مخططها إلى قطع وذلك لتعظيم العائد من بيعها، كونها قطعة واحدة، وتم تكليف أحد المكاتب الهندسية لتنفيذ عمل المخطط، واستخراج قرار الذرعة لكل قطعة.
وعن موقف أمانة التفليسة من صرف مستحقات المستثمرين والمودعين لدى الأجهوري والمجمدة أموالهم منذ أكثر من 27 عاما، قال صالح النعيم «اعتمد صرف ما يزيد عن 30 في المائة من صافي حقوق ما يزيد عن 2700 مستثمر من 180 مجموعة صرف من كافة الجنسيات على حد سواء، ومن المعلوم أن المستثمرين لدى الأجهوري من جنسيات مختلفة تبلغ 37 دولة إسلامية وعربية». وأوضح المحاسب القانوني أن من أهم المعوقات التي تواجه أمانة التفليسة في تنفيذ القرارات القضائية المتعلقة بصرف نسبة 30 بالمائة من حقوق المستثمرين لدى الأجهوري الأخطاء في تحديث بيانات المستثمرين خاصة منهم من هم خارج المملكة، بالإضافة لعدم وجود كثير من ملفات المستثمرين، حيث إن القرارات القضائية التي تقضي بالصرف تنص على ضرورة إعداد ملفات بدل فاقد لمن ليس لهم ملفات لدى التفليسة، وفصل ما يتعلق بالأرباح المحتسبة لهم عن أصل المبالغ كرؤوس أموال.
ويقضي قرار الصرف أن يكون الصرف عن صافي رأس المال فقط دون الأرباح.
وناشد المستثمرين بسرعة تحديث بياناتهم على الموقع الإلكتروني لتفليسة الأجهوري www.sacadfirm.com، مشيرا إلى أن هذه القضية لها 29 عاما أي من عام 1404هـ، وهي الآن في طورها النهائي وفق التوجيهات السامية، والقرارات القضائية من ناظر القضية الشيخ عبدالله الزهراني الذي كان له الدور الكبير في حل الكثير من المعوقات التي سهلت البيع وصرف الحقوق للمستثمرين. وأوضح أن عدد المستثمرين الإجمالي يبلغ 8700 مستثمر من 37 جنسية، والنسبة الأكبر من السعوديين، وأن إجمالي مستحقات المستثمرين في شركة الأجهوري يبلغ 830 مليون ريال.




مزارع الدواجن تطالب بزيادة خفض سعر الأعلاف
محمد العبد الله ــ الدمام

طالب مستثمرون في صناعة الدواجن مصانع الأعلاف الوطنية بزيادة قيمة خفض سعر منتجاتها لتساوي القيمة الحقيقية للدعم الحكومي، مؤكدين أن الدولة قدمت دعما بمقدار 200 ريال للطن على جميع المدخلات الأساسية لصناعة الأعلاف، وبالتالي فإن قرار مصانع الأعلاف بخفض السعر بمقدار 100 ريال للطن لا يكفي. وقال رضي النغموش (مستثمر) إن قرار الخفض جاء بعد شهرين تقريبا من إقدام مصانع الأعلاف على رفع قيمة منتجاتها بمقدار 170 ريالا للطن، وبالتالي فإن الخفض الجديد لا يمثل تحولا كبيرا، مؤكدا أن التكلفة الحقيقية لن تنخفض فعليا بالنسبة لمزارع الدواجن، وبالتالي فإن الحديث عن تراجع السعر بشكل كبير أمر غير واقعي على الإطلاق، مضيفا أن التكلفة الحقيقية للدجاحة الواحدة تتراوح بين 7.5 ــ 8 ريالات، فيما تباع حاليا بين 8.75 ــ 9 ريالات، مشيرا إلى أن الأعلاف تشكل عنصرا واحدا من عدة عناصر منها سعر الصوص والأدوية، وكذلك المصاريف الأخرى، وبالتالي فإن الهوامش الربحية للدواجن الحية لا تتجاوز 100 هللة في الغالب.
وذكر أن أسعار الأعلاف سجلت خلال السنوات الثلاث الماضية زيادة 80 في المائة تقريبا، إذ كانت آنذاك بنحو 860 ريالا لتصل إلى 1540 ريالا للطن، بزيادة 680 ريالا، وبالتالي فإن الزيادة انعكست بصورة مباشرة على التكلفة الإنتاجية لتصل حاليا لأكثر من أربعة ريالات للدجاجة الواحدة على الأعلاف فقط، داعيا مصانع الأعلاف لمراجعة القوائم السعرية الحالية، بحيث تأخذ في الاعتبار القيمة الحقيقية لدعم الدولة.




«الغذاء والدواء» تحذر من مستحضرات «أغادير» للرشاقة والرجولة
سطام الجميعة ــ حائل

سحبت الهيئة العامة للغذاء والدواء عينات من مستحضرات شركة أغادير المغربية، التي تحمل ادعاءات دوائية، ثبت بعد تحليلها في مختبرات الهيئة دخول المستحضرات بعض المواد الدوائية في تركيبة تلك المستحضرات مثل مادة CYPROHEPTADINE سيبروهيبتادين التي تستخدم كمضاد للحساسية والموجودة في مستحضر (أغادير بودي ماكس لزيادة وزن الجسم، ومادة TADALAFIL تادلفيل)، والتي تستخدم كمنشط جنسي، والموجودة في مستحضر أغادير فقط للرجال، ومادة (ANTHRAQUINONE) (أنثراكوينون) التي تستخدم كمسهل وهي موجودة في مستحضر «أغادير للتخسيس والرشاقة».
وأكدت الهيئة أن مستحضرات شركة أغادير المغربية غير مسجلة لديها ولم يسبق لها فسحها، فضلا عن أنه لم يفصح عن محتوى المواد الداخلة في تركيبها، لذلك فإن تداولها يعد مخالفة لنظام المنشآت والمستحضرات الصيدلانية الصادر بالمرسوم الملكي الكريم رقم م/31 وتاريخ 1/6/1425هـ ولائحته التنفيذية.



بلقرن.. أزمة الشعير تتفاقم
عبد الرحمن الخليوي ــ سبت العلايا



تصطف نحو 300 سيارة في طابور طويل أمام مخفر شرطة مركز عفراء التابع لمحافظة بلقرن منذ ما يقرب من 25 يوما في انتظار ناقلات بيع الشعير، والتي بدأت تتفاقم أزمتها منذ شهور، ما خلق نوعا من التذمر والاستياء في نفوس أهالي مركز عفراء وعدد كبير من قبائل بالحارث والصهب، الذين يمتلكون أعدادا هائلة من الأغنام والمواشي. وطالب الأهالي الجهات المعنية بسرعة التحرك لتأمين كميات من الشعير بعد علمهم أن ناقلات الشعير تذهب للبيع في عدد من المراكز الأخرى التابعة لمحافظة بلقرن للحصول على موارد مالية أكثر، كما طالبوا بإصدار كروت تخصيص تنظم وفق بيان محدد يضمن عدم تكرار عملية التوزيع للشخص الواحد، عن طريق الشرطة أو نواب القبائل.
وأشار المواطنون إلى أن كميات من الأغنام بدأت تنفق نتيجة سوء التغذية، وعدم نزول الأمطار على المراعي.
وقال المواطن محمد حبيب الحارثي إن البعض يقوم بتخزين الشعير وخلق سوق سوداء بين الأهالي، كما يستأجر البعض الآخر أناسا من جماعته وأقاربه للدخول في طابور السيارات؛ ليأخذ أكثر من احتياجه من أكياس الشعير، ما يعد نوعا من التحايل وبعضهم يقوم بتوقيف أكثر من سيارة في الطابور.
ويذكر المواطن سويد علي القرني أن بعض من يصطفون على شاحنات توزيع الشعير ليسوا من مربي الأغنام، مبينا أنهم استغلوا هذا الأمر لشراء الشعير بـ 40 ريالا، وتخزينه في أماكن سرية وبيعه بالتفريق بأسعار تصل إلى 70 و95 ريالا للكيس الواحد على المحتاجين من ملاك المواشي والأغنام، مطالبين الجهات المعنية بتكثيف الرقابة والقبض على المتلاعبين الذي يستغلون حاجة ملاك الأغنام والمواشي للشعير. ويذكر المواطن محمد سعود الحارثي أن لجان التوزيع لم تعد موجودة بسبب عدم توفر ناقلات البيع.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 
 

قديم 22-08-2011, 08:05 AM   #2
بو حازم
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 9,064

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

جزاك الله خير

التعديل الأخير تم بواسطة بو حازم ; 22-08-2011 الساعة 08:07 AM
بو حازم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:05 AM   #3
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

مخازن للإطارات المستعملة لجلبها عند الطلب
«بناشر» تتاجر بأرواح الناس .. والرقابة غائبة
عبد الله غرمان ــ عسير



تقوم بعض محال البناشر بمخالفة الأنظمة القاضية بمنع بيع الإطارات المستعملة منعا باتا؛ نظرا لرداءة جودتها أو لتاريخ صلاحيتها الذي انتهى منذ عدة أعوام، وما قد ينتج عنها من حوادث مميتة.
«عكاظ» تابعت مشهد مفاوضة أحد الزبائن من أصحاب المركبات لعامل في محل بنشر في خميس مشيط حول ثمن أربعة إطارات، عرض البنشري سعر الجديد بـ260 ريالا، بإجمالي 1040 للأربعة، فلما وجد الزبون غير قادر على هذا السعر، ساومه بشراء إطارات مستعملة وبنحو نصف السعر ولكن بلا ضمان، فلما وافق الزبون، ذهب إلى مستودع يبتعد قليلا يتم تخزين الإطارات المستعملة فيه احتياطا لأي مساءلة قانونية، وقام البنشري بتركيب الإطارات المستعملة للزبون واستلم المبلغ المتفق عليه!
وقام محرر «عكاظ» أمس بتقمص دور الزبون واستفسر من عامل يدعى علي في أحد محال البناشر عن حاجته إلى إطارات مستعملة، فأبلغه العامل أن لديه من الإطارات المستعملة الجيدة الكثير وبالأنواع أيضا فلديه ذات الصناعة اليابانية والأمريكية وهذه سعرها مرتفع ولديه ذات الصناعات الكورية والإندونيسية وهذه أسعارها مناسبة وبمقاسات مختلفة.
وعن كيفية جلبها، أفاد علي بأنهم يقومون بجلبها من المدن الكبيرة مثل الرياض وجدة والدمام عبر شاحنات صغيرة، حيث تجد زبائنها بكثرة في أبها وخميس مشيط، خاصة من فئة الشباب الذين تحول ظروفهم المادية دون شرائهم للإطارات الجديدة.
وأضاف علي بأنهم يقومون بتخزينها في مستودعات مستأجرة خصيصا لهذا الغرض ولا تخرج من المستودع إلا بعد طلبها من الزبون؛ خوفا من الغرامات والعقوبات التي تفرض عليهم في حالة ضبط الإطارات المستعملة لديهم.
ورصدت عدسة «عكاظ» العديد من محال البناشر وهي تروج بضاعة الإطارات المستعملة في استغلال واضح وصريح لضعف الإمكانيات المادية لدى بعض المستهلكين من أصحاب المركبات، إضافة إلى محاولة ترويج هذه البضاعة المميتة، خاصة في فترة المساء، مستغلين بذلك الضعف الرقابي وعدم وجود جولات تفتيشية على هذه المحال التي قد تتسبب بضاعتها من الإطارات المستعملة في موت عائلات بكاملها.




طبرجل: ثوب العيد يربك محال الخياطة
هايل الشراري ــ طبرجل



تشهد محال الخياطة هذه الأيام إقبالا من الصغار والكبار، لتفصيل ثياب العيد واكتظت بالزبائن، ورفعت بعض هذه المحال أسعار التفصيل، واضطر بعضها إلى رفض طلبات الزبائن الجدد لتخوفه من عدم الوفاء بالتزاماتها قبل عيد الفطر بسبب كثرة الحجوزات.
واشتكى الزبائن من أن أسعار تفصيل الأثواب تختلف من محل إلى آخر، وأن بعض أصحاب المحال استغلوا الموسم مع كثرة الإقبال على الخياطة برفع أسعارهم.
وقال سليم باز (صاحب محل) إن الزحام بدأ مع بداية هذا الشهر الفضيل، وأصبح المحل يعج بالزبائن من الصغار والكبار، وبدأت الحجوزات مبكرا، ما جعلنا نرفض أي طلب جديد خوفا من عدم قدرتنا على الالتزام بالوفاء في الوقت المحدد قبل عيد الفطر لكثرة الحجوزات.
وعن الأسعار، قال إن سعرنا ثابت ولا يتغير، لكن بعض الزبائن يبالغون في ذلك، والبعض يأتي في أيام الزحام قبل العيد بيومين أو ثلاثة أيام، ويعلم الكثيرون أن يوم العيد محدد لا يستطيع أن نتأخر عن الزبون فنضطر لجلب خياطين لمساعدتنا.
أما الشاب بندر سليم، فقال في البداية اعتقدت أن محال الخياطة سوف تقدم عروضا وتخفيضات على منتجاتها لجذب أكبر عدد من الزبائن، لكننا فوجئنا أن معظمها ترفض طلبات الزبائن لأنها لن تستطيع الوفاء بالتزاماتها بالتفصيل قبل العيد، وأكد لنا معظم أصحاب محال الخياطة أن الحجوزات بدأت مبكرا مع بداية هذا الشهر الفضيل، ما جعل الكثيرين يسافرون إلى المناطق القريبة حتى يتسنى لهم تفصيل ثوب العيد بسبب رفض استقبال أصحاب محال الخياطة حجوزات جديدة، وبعضهم اتجهوا للأثواب الجاهزة.
ويضيف هاني الشراري «تشهد محال الخياطة هذه الأيام زحاما كبيرا ناتجة عن كثرة الطلب على تفصيل الملابس، حيث يحرص الجميع على ارتداء ملابس جديدة، خصوصا ثوب الأطفال الذي يشهد إقبالا منقطع النظير نتيجة لحرص الآباء والأمهات على شراء ملابس العيد لأبنائهم الذين لا تكتمل فرحتهم إلا بلباس العيد الجديد، لكن لوحظ من طرف زبائن كثر أن محال الخياطة انتهزت فرصة الإقبال ورفعت الأسعار بشكل كبير».
وأضاف نجيب علي (صاحب محل خياطة) أنه مع ازدياد عدد سكان مدينة طبرجل لا نستغرب أن يكون هذا الإقبال وهذه الحجوزات مع بداية شهر رمضان، وقد اكتظ المحل بالكثير من المقبلين على التفصيل، ما شكل ضغطا مضاعفا من ناحية العمل والوقت، ونحن ملزمون بإنجاز كل الطلبات التي تم التعاقد مع أصحابها قبل يوم العيد وتسليمها، وهذا ما جعلنا نواصل العمل ليل نهار، ما جعلنا نستعين ببعض الأصدقاء مؤقتا خصوصا الذين لديهم تجربة سابقة مع الخياطة ما قد يتسبب في زيادة الأسعار قليلا.




في ظل ارتفاع الطلب وضعف الرقابة
زيادة كبيرة في أسعار تفصيل الملابس الرجالية
سالم السبيعي ـ الأحساء

مع اقتراب العيد وزيادة الطلب، يعاني المواطنون من ارتفاع أسعار الخياطة والأقمشة في ظل غياب الرقابة من الجهات المعنية، حيث ارتفعت أسعار تفصيل ثياب العيد في محال الخياطة الرجالية بالأحساء إلى أكثر من 25 في المائة مقارنة بأسعارها قبل شهر رمضان، ووصل سعر تفصيل الثوب العادي في بعض محال الخياطة إلى أكثر من 300 ريال،

كما شهدت محال الخياطة الرجالية ازدحاما غير عادي بالرغم من ارتفاع الأسعار والذي لم يمنع الراغبين في التفصيل من محاولة الحصول على خياط يفصل للمتأخرين منهم، حيث أغلقت أغلب المحال وخصوصاً المعروفة منها أبواب استقبال طلبات التفصيل اعتباراً منذ عشرة أيام، مما جعل الراغبين يتجهون إلى المحال الأقل إقبالا.
يقول حسن الشافعي إنه تعب حتى حصل على محل مازال يستقبل طلبات، من جهته ذكر محمد الشمري أنه تجول لأكثر من ساعة على أغلب الخياطين ولم يعثر على محل يقبل التفصيل له بالرغم من أنه لديه الاستعداد لدفع ما يريدون، حيث أبلغوه بأنهم أغلقوا استقبال الطلبات لأنهم لا يستطيعون تفصيل المزيد من الثياب قبل العيد. ويؤكد هذا حسن نوح، صاحب محل، مشيرا إلى أنه توقف عن استقبال الطلبات اعتباراً من الثامن من رمضان، وعن الأسعار قال إنها لا تزيد عن 300 للأقمشة المعروفة، وتنقص عن ذلك في الأقمشة الأخرى، وزاد مهدي عبد الله، صاحب محل، بأن أغلب الشباب يطلب بعض المواصفات مثل التطريز، والذي يجد إقبالا كبيرا، وكذلك ما يعرف بالقيطان وهو أيضا مرغوب لدى الشباب، مشيراً إلى أن هذه الأشياء تزيد في سعر الثوب، والذي تتراوح قيمة العادي منه ما بين 200 -300 ريال.




اللجنة السعودية ـ السودانية تبحث استغلال 97 مليون طن من معادن البحر الأحمر
حامد عمر العطاس ـ جدة

أكد وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي بن إبراهيم النعيمي، أن اتفاقية دعم الأعمال والدراسات في أعماق البحر الأحمر التي أبرمت بين المملكة والسودان في العام 1974م، نتج عنها اكتشاف العديد من المعادن والرواسب الفلزية، أهمها الذهب والفضة والزنك والنحاس والمعادن المصاحبة الأخرى.
وأضاف أمس خلال رئاسته الجانب السعودي في اجتماع اللجنة السعودية ـ السودانية المشتركة لاستغلال الثروة الطبيعية في قاع البحر الأحمر، بحضور وزير المعادن السوداني الدكتور عبدالباقي جيلاني أحمد، أن الفرصة ستتاح للقطاع الخاص لاستخراج واستغلال الثروات المعدنية من البحر الأحمر، بما يسهم بإذن الله إلى زيادة أواصر التعاون في مجال الاستثمارات التعدينية المشتركة بين البلدين الشقيقين. وقد استعرض اجتماع اللجنة السعودية - السودانية المشتركة لاستغلال الثروة الطبيعية في قاع البحر الأحمر، سير أعمال الدراسات التعدينية والاختبارات الفنية للشركة الحاصلة على رخصة استغلال موقع اطلانتس2 الذي يقع على عمق أكثر من 2200 متر عن مستوى سطح البحر الأحمر، ويشتمل على قرابة ال97 مليون طن من مختلف الخامات المعدنية والرواسب الفلزية.
وفي ختام الاجتماع أكد الجانبان السعودي والسوداني على مستوى التعاون المتميز الذي يجمع البلدين في قطاع التعدين، والذي يعد نموذجا للتعاون والعمل العربي المشترك.




تتراوح ما بين ألف إلى 3 آلاف ريال
ارتفاع أسعار الاستراحات في العيد والإشغال80 %
ماجد الميموني ـ الرياض

يتوقع أن تشهد مدينة الرياض ازدحاما كبيرا في حجز الاستراحات خلال أيام عيد الفطر المبارك.
وبينت جولة «عكاظ» على عدد من الاستراحات في شرق مدينة الرياض ارتفاع نسبة الحجوزات في الاستراحات في العيد حتى الآن وصلت لما يقارب 80 في المائة، بينما ينتظر أن تكون هناك نسبة أعلى في الأيام المقبلة.
وأشار العقاري نايف المزعل إلى أن أسعار تأجير الاستراحات في العيد تتراوح بين 1000 إلى 3000 ريال للاستراحة الواحدة في أول أيام العيد، فيما يبدأ السعر بالنزول تدريجيا حتى نهاية رابع أيام العيد.
ولفت المزعل إلى أن الظروف هذا العام تحكم زيادة الأسعار بسبب أن العام الدراسي يبدأ بعد العيد، بالإضافة إلى أن الكثير من الأسر تعود من الإجازات الخارجية في الوقت الحالي.
فيما تنقسم أسعار الاستراحات بحسب الحجم، ويفضل الكثير من الأسر استئجار الاستراحة التي تتكون من قسمين وهي الأعلى سعرا بين الاستراحات.
وأشار صلاح عزت «العامل في إحدى الاستراحات» إلى أنه من الطبيعي ارتفاع أسعار الإيجارات خلال أيام العيد، كون الأسعار تخضع للموسم الذي يطغى فيه الطلب على المعروض، والاستراحات كأي سلعة ترتفع في مواسمها الخاصة.
ولفت صلاح إلى أن المواطنين يقيسون أسعار الاستراحات بالأيام التي يقل فيها الإقبال، مثل أوقات المدارس وهذا خاطئ، لأن هذه الأوقات تجبر أصحاب الاستراحات على خفض الأسعار بحثاً عن مستأجرين.



«رمضان» يستحوذ على %34 من التبرعات السنوية
مهند شعراوي ـ جدة

كشفت دراسة أعدها المركز الدولي للأبحاث والدراسات «مداد»، أن شهر رمضان المبارك يستحوذ على 34.5% من التبرعات النقدية مقارنة بأشهر العام الأخرى.
وأوضحت الدراسة بأن شهر رمضان حصل أيضاً على النسبة الأكبر في التبرعات العينية حيث استحوذ على 22.4% من التبرعات مقارنة بأشهر العام الأخرى، يليه شهر محرم بنسبة 12.4%، ثم شهر ذي القعدة بنسبة 8.9%.
وقال الدكتور خالد بن عبدالله السريحي مدير عام مركز «مداد»، إن العمل الخيري في شهر رمضان يصبح سمة يومية لعمل المسلم، ولذا يتضاعف نشاط الجمعيات الخيرية في هذا الشهر من خلال العديد من المشاريع الخيرية التي تقوم بتبنيها بهدف مساعدة الفقراء والمساكين والأيتام في كل المدن والأحياء.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:08 AM   #4
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بو حازم مشاهدة المشاركة
الموضوع مكرر يالغالي

تم الغاء الموضوع المكرر

شكرا لك
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:09 AM   #5
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

تراجع مؤشر البورصة المصرية 3.24 %

واس ــ القاهرة

كبدت التوترات التي شهدتها الحدود المصرية ــ الإسرائيلية في سيناء خلال الأيام الماضية البورصة المصرية خسائر سوقية بلغت نحو 9.3 مليار جنيه، وسط عمليات بيع من المستثمرين العرب والأجانب والمؤسسات المالية، فيما نجحت مشتريات المصريين في تقليص خسائر السوق خاصة على صعيد الأسهم الصغيرة والمتوسطة.
وأنهى المؤشر الرئيس للبورصة «إيجي إكس 30» تعاملات أمس على هبوط نسبته 3.24 في المائة بعدما كانت قد بلغت خسائرها في مستهل التعاملات أكثر من 4.5 في المائة، ليسجل المؤشر 4593.39 نقطة عند الإغلاق.
وفقد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة «إيجي إكس 70» نحو 2.75 في المائة من قيمته ليغلق عند مستوى 550.45 نقطة كما تراجع مؤشر «إيجي إكس 100» الأوسع نطاقا بنسبة 3.06 في المائة ليسجل 836.62 نقطة عند الإغلاق.
وسجل رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة في البورصة 354.3 مليار جنيه، مقابل 363.6 مليار جنيه عند إغلاق الخميس الماضي.
وقال وسطاء في البورصة إن التعاملات بدأت على هبوط حاد أمس بسبب المخاوف من تصاعد التوترات في سيناء خاصة في ظل عدم وضوح الموقف السياسي والعسكري حتى الآن، مشيرين إلى أن السوق نجحت بعد مرور نصف الساعة الأولى في التماسك ووقف نزيف الخسائر واستطاعت بعض الأسهم التعافي نسبيا.
وبلغ حجم التداول الإجمالي في البورصة المصرية 1.9 مليار جنيه، تضمنت تعاملات سوق سندات المتعاملين الرئيسيين بقيمة 1.3 مليار جنيه وصفقات نقل ملكية على أسهم ثلاث شركات بقيمة بلغت نحو 375 مليون جنيه.




1.16% انخفاض مؤشر بورصة قطر
واس ــ الدوحة

سجل المؤشر العام لبورصة قطر أمس انخفاضا بقيمة 94.65 نقطة بما نسبته 1.16 في المائة ليصل إلى 8096.09 نقطة.
وفي جلسة أمس، ارتفعت أسهم ثماني شركات وانخفضت أسعار 33 شركة ولم تحافظ أية شركة على سعر إغلاقها السابق.
وبلغت رسملة السوق في نهاية جلسة التداول أمس 429 مليارا و321 مليونا و422 ألفا و240.75 ريال.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:12 AM   #6
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

«أسلاك» يغلق أول يوم تداول بسعر 35.9 ريال
السوق تواصل البقاء تحت سقف 6 آلاف نقطة
علي الدويحي ــ جدة




واصل المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية أمس البقاء تحت سقف ستة آلاف نقطة لليوم الثاني على التوالي مواصلا في نفس الوقت السير في اتجاه هابط وعلى مدى خمسة أسابيع ماضية.

على المدى اليومي، أغلقت السوق جلستها اليومية على تراجع وبمقدار 15 نقطة، أو ما يعادل 0.25 في المائة ليقف المؤشر العام في نهاية الجلسة على خط 5916 نقطة، وبحجم سيولة بلغت نحو 2.333 مليار ريال، وبكمية تنفيذ بلغت نحو 97 مليون ريال، توزعت على أكثر من 68 ألف صفقة يومية، ومن الواضح تراجع قيم التداولات كمقارنة بالجلسات السابقة، وربما ذلك يعود إلى تمسك المضاربين بالأسهم أكثر، في محاولة للاستفادة من أية عملية ارتداد مقبلة خصوصا أن السوق شهدت عمليات بيع أقل عندما كسر المؤشر العام حاجز ستة آلاف نقطة.

ارتفعت أسعار أسهم 52 شركة، جاء أغلبها من قطاع التأمين، وتراجعت أسعار أسهم 67 شركة، ومن المتوقع أن تتبع السوق اليوم الأسواق العالمية التي من المنتظر أن تستأنف تعاملاتها، حيث تسيطر الأخبار السلبية على أغلب اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأمريكي، وقد افتتحت السوق جلستها أمس على تراجع، مع التركيز على أسهم المضاربة.
ومن المتوقع أن تشهد السوق اليوم تذبذبا بالنسبة للمضارب يعتبر جيدا، ويتحسن في حال افتتاح السوق على ارتفاع.

إلى ذلك، بدأ اليوم تداول سهم شركة أسلاك، حيث افتتح بسعر 37 ريالا وسجل أعلى سعر له عند مستوى 38.4 ريال وأغلق على سعر 35.9 ريال.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:21 AM   #7
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

جريدة الاقتصادية

مساهمات متعثرة في العاصمة المقدسة بقيمة 3 مليارات وفي جدة بمليار ريال

«إعمار مكة» يضخ 100 مليار ريال في السوق العقارية خلال 30 شهرًا





المشاريع التنموية ستزيد من نشاط السوق العقاري في العاصمة المقدسة..بانتظار انفراج أزمة المساهمات العقارية المتعثرة التي ستضيف رصيداً إضافياً إلى القطاع العقاري في جدة ومكة المكرمة.

خميس السعدي من مكة المكرمة
توقعت اللجنة العقارية في الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة، ضخ أكثر من 100 مليار ريال في سوق العقارات في العاصمة المقدسة خلال 30 شهراً، مشيرة إلى أن مشروع الملك عبد الله بن عبد العزيز لإعمار مكة، الذي يشمل تطوير الأحياء العشوائية، ومخطط إدارة التنمية الحضرية، ومعالجة أوضاع ازدحام الحركة المرورية والمشاة في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، سيكون قادراً على استيعاب مستثمرين جدد في قطاعي التطوير والمقاولات.
واتفقت اللجنتان العقاريتان في مكة المكرمة وجدة، على أن قرار مجلس الوزراء الصادر الاثنين الماضي بخصوص تفريغ قضاة في المحاكم العامة أو تكليفهم خارج وقت الدوام الرسمي من أجل سرعة البت في القضايا المتعلقة بالمساهمات العقارية، سيعجل في تصفية المساهمات المتعثرة، التي تقدر في جدة وحدها بنحو 90 مخططاً تعثرت الغالبية منها بسبب إجراءات إدارية أو تداخل صكوك وعدة مسببات أخرى، تصل قيمتها إلى أكثر من مليار ريال، في حين تبلغ قيمة المساهمات المتعثرة في العاصمة المقدسة وحدها ثلاثة مليارات ريال، مرجعتين تعثر 70 في المائة من المساهمات العقارية إلى القائم بالمساهمة لعدم معرفته بكيفية إدارة المساهم.

الأحمري
أكد لـ "الاقتصادية"، عبد الله بن سعد الأحمري، رئيس اللجنة العقارية في الغرفة التجارية الصناعية في جدة، أن اللجنة تسلمت كتابات من لجنة المساهمات العقارية من أجل تقييم بعض المساهمات المتعثرة وتثمينها التثمين العادل، وهو ما تم الرد عليه من خلال التقارير التي أعدها مجموعة مختصين من ذوي الخبرة في مجال التثمين العقاري"، مبيناً أن على الرغم من جهود اللجنة وحرصها على سرعة البت في المساهمات وتصفيتها، إلا أن المساهمات التي لا تزال متعثرة تزيد قيمتها الإجمالية عن 100 مليار ريال.
وعن قرار مجلس الوزراء القاضي بتفريغ قضاة أو تكليفهم بخارج دوام للنظر في قضايا المساهمات العقارية، قال الأحمري: "هذا القرار خطوة تؤكد مدى حرص حكومة المملكة على إعادة الحقوق لأهلها، وأن هناك الكثير من المواطنين استبشروا بعودة أموالهم في وقت وجيز أكثر مما كان عليه الحال في السابق، وخاصة من قبل القائمين على المساهمات اللذين تعثروا في إدارتها وتعثرت مساهماتهم التي لحقت آثارها السلبية بالاقتصاد العقاري في المحافظة لافتقادها في السابق للتنظيم الذي يكفل قيامها دون تعثر"، مبيناً أن من أكثر الأسباب التي ساهمت في تعثر المساهمات العقارية تكمن في وجود الملاحظات في الصكوك أو عدم قدرة القائم على المساهمة بإدارتها بالشكل النظامي، أو لعدم وجود الملاءة المالية القادرة على القيام بتنفيذ المساهمة خاصة في حال كانت في المجال العقاري.
وتابع الأحمري: "لجنة المساهمات العقارية بذلت جهود جبارة منذ الإعلان عن تشكيلها، إلا أنها لم تصل إلى المأمول والتطلعات للمواطن الذي مازال ينتظر عودة أمواله جراء تعثر تلك المساهمات، وذلك بسبب حجم الأعباء الملقى على عاتق اللجنة في ظل محدودية إمكانيتها عند التأسيس، إلا أنها الآن لاقت عناية تتجدد من قبل حكومة المملكة، ستدفع بها لتحقيق المزيد من النتائج وخلال وقت أقل من السابق"، مبيناً أنه يرى إمكانية الاستفادة من لجان توظيف الأموال ولجان المساهمات الموجودة في إمارات ومحافظات بعض المدن، وذلك من خلال دعم تلك اللجان بالكوادر المؤهلة وتوسيع دائرة عملها من خلال التنسيق مع اللجنة الرئيسية، وهو ما سيسهم في تحقيق سرعة إنجاز تساعد على إعادة السيولة التي من المتوقع أن تسهم في انتعاش السوق.
ودعا الأحمري، من أجل الحد من التعثر في سداد ديون الإيجارات للوحدات السكنية، بضرورة صدور تشريع لا يسمح لأي مستثمر بزيادة سعر الإيجار إلا بنسبة تراوح بين 10 إلى 15 في المائة بعد كل خمسة أعوام على أقل تقدير، وذلك حتى لا تنمو ظاهرة رفع الإيجارات على المواطنين خاصة من ذوي الدخل المحدود من قبل مستثمري العقارات ومقارنة مبانيهم القديمة الإنشاء بالحديثة التي قد يتعذر ملاكها بارتفاع أسعار مدخلات الإنشاء التي اعتمدوا عليها في البناء.
وجدد الأحمري، تحذيره من تنامي الشائعات التي بات يرتفع صدى الترويج لها من خلال استغلال مبشرات الخير التي تبثها حكومة المملكة في كل وقت والتي كان آخرها مشروع أعمار مكة، مؤكدا أن حكومة المملكة تبذل قصارى جهدها في سبيل تأمين السكن للمواطن من خلال المشاريع التنموية التي باتت تنفذ أو على وشك التنفيذ، أو تأمين الرفاهية من خلال مشاريع التطوير القادرة على خلق بيئة حضارية تواكب النهضة الاقتصادية، ومشدداً على أن أسعار العقارات في جدة خلال الفترة القادمة ستشهد استقرار ملحوظاً في أسعارها مع ميل طفيف للانخفاض في بعض المواقع، خاصة تلك التي لم تكتمل فيها منظومة الخدمات.

أبو رياش
وأشار منصور أبو رياش، رئيس اللجنة العقارية في الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة، إلى أن قرار مجلس الوزراء يعد خطوة في الاتجاه الذي يؤكد حرص حكومة المملكة على سرعة إنجاز أعمال لجنة المساهمات العقارية من خلال تصفية المساهمات المتعثرة وعودة الأموال إلى أصحابها، مبيناً أن مساحة المملكة الكبيرة ولتعدد وجود المساهمات في أكثر من محافظة أو مدينة فإن الأمر يحتاج إلى إنشاء لجان فرعية تتبع للجنة الرئيسية من خلال التسلسل الإداري، وبإمكان تلك اللجان الفرعية في حال استعانة بخبراء مختصين في المجال من إزالة المعوقات البيروقراطية وسرعة الفصل في المساهمات المتعثرة.
وقال أبو رياش: "هناك مساهمات متعثرة عدة، ولكن من بينها مساهمات تعثرت بسبب وجود إجراءات شرعية أو إدارية لم تكتمل لصالح المخطط المراد إقامة المساهمة عليه"، مبيناً أن في جدة نحو 90 مخططاً موقفاً منذ أكثر من 30 عاماً مضت، وذلك بسبب إجراءات شرعية أو إدارية، أو لعدم صحة الصك، حيث إن الأخير كان من أبرز أسباب إيقاف تلك المخططات، خاصة أنه تم الكشف عن وجود بعض الصكوك التي أفرغت لعدة مرات متوالية يضم بين طياته بعض الشوائب التي أفقدته أهليته، وهو الأمر الذي أنعكس سلباً على المواطن الذي قام بالشراء في تلك المخططات، مردفاً: في مكة المكرمة هناك ما يربو عن ثلاثة مليارات ريال متعثرة في مساهمات أكثرها عقارية".
وتابع رئيس اللجنة العقارية في الغرفة التجارية في مكة المكرمة : "نحن أيضاً نعاني من قائمة ديون كبيرة، وهي تتمثل في الإيجارات المتعثرة للمساكن، خاصة وإن أغلب المستأجرين يغادرون تلك الوحدات السكنية دون أن يدفعوا تكاليف إقامتهم، وأن الكثير من المستثمرين في المجال يملكون صكوكاً شرعية تثبت أحقيتهم بمبالغهم، إلا أن الكثير منها مازال معطل التنفيذ، وذلك إما أن المحكمة بعد صدور الصك المدين له تثبت إعساره، أو أن المحكوم عليه لم يعثر عليه من الجهات التنفيذية، وإما بسبب عدم التفعيل الجاد لأنظمة القبض على مثل هؤلاء المتخلفين عن سداد مستحقات الإيجار رغم إثباتها بصك شرعي"، مستدركاً أن البعض من المتعثرين لديهم القدرة على السداد، ولكنهم يقومون بنقل أموالهم إلى آخرين قبل صدور الأحكام عليهم ليحصلوا على صكوك الإعسار.
ودعا أبو رياش، إلى ضرورة أن يكون هناك تتبع بياني للمساهمات العقارية المتعثرة، مشيراً إلى إمكانية وجود تلاعب في الأسعار التي قدمت للمواطنين عند المساهمة، وذلك من خلال تداول عمليات البيع بشكل وهمي من قبل المقيم للمساهمة، وهو الأمر الذي قد يرفع السعر على المساهم بشكل لا يتناسب مع القيمة الحقيقية لسعر المتر في المساهمة والذي قد يقل بنسبة 50 في المائة عن مبلغ المساهمة، مبيناً أن تعثر المساهمات تعود بنسبة 70 في المائة على القائم بالمساهمة لعدم معرفته بكيفية إدارة المساهمة، ونحو 30 في المائة تعود بسبب الإجراءات الإدارية والبيروقراطية.
ويتوقع أبو رياش، أن يشهد القطاع العقاري في مكة المكرمة في فترة ما بعد موسم حج هذا العام طفرة هائلة وانتعاش اقتصادي ملحوظ، خاصة بعد أن خالف السوق في شهر رمضان توقعات الركود وسجل حجم صفقات جدا مرتفع، مبيناً أن هناك عمليات نزع للملكية بشكل كبير ستجرى خلال الفترة القادمة، وإنها ستضخ نحو 100 مليار ريال في عروق الاقتصاد العقاري المكي، منها نحو 40 – 50 مليارا كقيمة تعويضات لنزع الملكيات.
وكشف أبو رياش، إن نزع الملكيات للعقارات لصالح مشاريع التطوير تفوق نحو 16 ألف عقار خلال الثلاثة أعوام المقبلة، ومنها ستة إلى سبعة آلاف عقار لصالح مشروع الشامية، ونحو 850 عقارا لصالح الخط الدائري الداخلي، ونحو 1650 عقارا ستنزع لصالح الخط الدائري الثالث، كما أن هناك عقارات سيتم نزعها لصالح الدائري الرابع لم يتضح عددها بشكل كلي حتى الآن، متوقعاً أن يدخل إلى السوق العقارية في مكة المكرمة نحو 100 مليار ريال نصفها لصالح تعويضات نزع الملكيات، وأما النصف الثاني فسيكون الإعلان لفتح أبواب المضاربة العقارية التي ستسهم في انتعاش السوق وارتفاع الأسعار.

سقاط
من جهته قال عبد الله سقاط، عضو لجنة تقدير العقارات في الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة : "إن حجم المشاريع التنموية الضخمة التي تشهدها مكة المكرمة في الوقت الحالي، أسهمت بكل تأكيد في زيادة حجم النشاط في القطاع العقاري، وهو ما جعل من الأسعار ترتفع معدلاتها نظراً لكثافة حجم الطلب مقابل حجم العرض المتواضع"، مشيراً أن قيمة التعويضات التي تحصل عليها المواطنين كانت من أبرز الأسباب في تضخم مستوى الطلب في ظل تقلص المساحة العقارية في مكة.
وأشار سقاط، إلى أن هناك إشكالية واجهت نسبة ممن تمت إزالة عقاراتهم لصالح مشاريع التطوير، وخاصة في منطقة توسعة الحرم المكي الشريف، مبيناً أن تلك المنطقة كانت مكتظة بالكثير من الأوقاف التي تمت إزالتها، والتي لغاية الوقت الحالي لم يتسلم المعنيون بها المبالغ المستحقة لهم جراء النزع رغم توجيه الحكومة بالصرف المباشر لمن اكتملت إجراءاته النظامية.
وأرجع سقاط، السبب في تأخر صرف المستحقات للعقارات من الأوقاف المنزوعة، إلى الإجراءات الإدارية، التي أشار إلى إنها إجراءات مطولة وتحتاج إلى وقت زمني طويل، ذلك نظراً لتعدد جهات الاختصاص والتي في الغالب ما يكون الاختلاف بينها موجود، وهو ما يجعل من معاملة إجراء الوقف تتعثر في طريقها لتسلك طريقاً جديداً من المداولات التي تمتد لعدة أشهر، لافتاً إلى إن ذلك التأخير يتسبب في فقدان المستفيدين من الأوقاف اقتناص فرص عقارية بأسعار أفضل مما سيكون عليه الحال بعد فترة زمنية، وهو ما يجعل من سعر العقار يرتفع نظراً لكثافة الطلب على تلك الأنواع من العقارات التي تأتي في الغالب على هيئة أبراج سكنية أو إدارية.
ويرى سقاط، إن مشروع خادم الحرمين الشريفين لإعمار مكة المكرمة، ووجود مشاريع ضخمة تتأهب للتنفيذ خلال الفترة القادمة، ستدفع بزيادة عمليات النزع للملكيات والضخ لمبالغ تصل في حجمها إلى المليارات، مما قد يدفع بأسعار العقارات إلى الارتفاع لتغلق في أقل الأحوال على نسبة 100 في المائة، وذلك بسبب عملية تدوير المبالغ التي تم ضخها كتعويضات في السوق من أجل تأمين بدائل للمساكن المنزوعة من ملاكها لصالح عمليات التنمية والتطوير.
ومن المعلوم أن لجنة المساهمات العقارية أدرجت عددا من أصحاب المساهمات على قائمة الممنوعين من السفر، وقائمة المطلوبين "إيقاف خدمات"، وأدرجت من لم يتعاون مع اللجنة على قائمة القبض لإحضاره لدى اللجنة وفقاً للإجراءات المتبعة، كما أنها قامت بالكتابة إلى الجهة المختصة بالتهميش على سجل صكوك المساهمات العقارية التي يتطلب التهميش عليها وإيقاف التصرف فيها، كما أسندت عددا من المساهمات العقارية غير المصفاة إلى عدد من المصفين.
وأكدت اللجنة عقب صدور قرار مجلس الوزراء القاضي بتفريغ قضاة في المحاكم العامة أو بتكليفهم خارج وقت الدوام من أجل المصادقة على قرارات اللجنة بأحكام شرعية، جاء ليسرع عملية البت في القضايا المتعلقة بالمساهمات العقارية التي يحتاج الأمر النظر فيها قضائياً، وحتى يتمكن قضاة التنفيذ من تنفيذ قرارات اللجنة سواء ببيع أراضي المساهمات أو تنفيذ ما تم حجزه أو رهنه أو على أموال صاحب المساهمة الثابتة والمنقولة.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:25 AM   #8
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

الصين وصداع قيمته 3.2 تريليون دولار




ياو يانج

في حين تسبب خفض ستاندرد آند بورز لتقييم ديون الحكومة الأمريكية في صدمة زعزعت أركان الأسواق المالية العالمية، فإن الصين لديها من الأسباب الإضافية ما يجعلها الأكثر انزعاجاً على الإطلاق: ذلك أن القسم الأعظم من احتياطياتها الرسمية من النقد الأجنبي والتي تبلغ 3.2 تريليون دولار أمريكي ـ أكثر من 60 في المائة ـ مقوم بالدولار، بما في ذلك 1.1 تريليون دولار من سندات الخزانة الأمريكية.

وطالما لم تتخلف حكومة الولايات المتحدة عن سداد ديونها، فإن الخسائر التي قد تتكبدها الصين نتيجة خفض التقييم ستكون ضئيلة. لا شك أن قيمة الدولار ستنخفض، الأمر الذي يفرض خسارة القوائم المالية لبنك الشعب الصيني (البنك المركزي الصيني). ولكن الدولار المنخفض من شأنه أن يخفض من أسعار السلع الأمريكية بالنسبة للمستهلكين والشركات في الصين. وإذا استقرت الأسعار في الولايات المتحدة، كما هي الحال الآن، فإن المكاسب المترتبة على شراء السلع الأمريكية ستكون كافية بالضبط لمعادلة خسائر القوائم المالية لبنك الشعب الصيني.

وقد يرغم ذلك الخفض وزارة الخزانة الأمريكية أيضاً على رفع أسعار الفائدة على السندات الجديدة، وإذا حدث ذلك فإن هذا يعني المكسب بالنسبة للصين. ولكن خفض التقييم من جانب ستاندرد آند بورز كان قراراً رديئاً وفي الوقت غير المناسب. فلو أصبحت الديون الأمريكية أقل جدارة بالثقة حقا، لكان من المنطقي أن تصبح أكثر إثارة للشكوك قبل الاتفاق الذي تم التوصل إليه في الثاني من آب (أغسطس) بين الكونجرس والرئيس باراك أوباما برفع سقف ديون الحكومة الأمريكية.

فقد منح ذلك الاتفاق العالم الأمل في أن يسير الاقتصاد الأمريكي على مسار أكثر وضوحاً إلى التعافي. ولكن خفض التقييم قوض ذلك الأمل. حتى إن بعض الناس توقعوا ركوداً مزدوجا. وإذا حدث ذلك فإن احتمالات تخلف الولايات المتحدة عن سداد ديونها بالفعل ستكون أعظم كثيراً مما هي عليه اليوم.

وتدق هذه المخاوف الجديدة أجراس الإنذار في الصين. واليوم توجه النصيحة بضرورة التنويع بعيداً عن الأصول الدولارية. ولكنها ليست بالمهمة السهلة، وخاصة في الأمد القريب. فإذا بدأ بنك الشعب الصيني في شراء أصول غير دولارية بكميات ضخمة، فسيضطر لا محالة إلى تحويل بعض الأصول الدولارية الحالية إلى عملة أخرى، وهو ما من شأنه أن يدفع قيمة تلك العملة إلى الارتفاع، وبالتالي زيادة التكاليف المفروضة على بنك الشعب الصيني.

وثمة فكرة أخرى تجري مناقشتها في دوائر السياسة الصينية وتتلخص في السماح للرنمينبي (عملة الصين) بالارتفاع في مقابل الدولار. لقد تراكم قسم كبير من الاحتياطيات الأجنبية الرسمية لدى الصين لأن بنك الشعب الصيني يسعى إلى السيطرة على سعر صرف الرنمينبي، وإبقاء تحركاته الصاعدة داخل نطاق معقول وبخطى محسوبة. وإذا سمحت الصين للرنمينبي بالارتفاع بسرعة أكبر فإن بنك الشعب الصيني لن يكون في حاجة إلى شراء كميات ضخمة من العملات الأجنبية.

ولكن نجاح محاولة رفع قيمة الرنمينبي سيتوقف على خفض الصين لصافي التدفقات من رأس المال إلى الداخل فضلاً عن خفض الفائض في حسابها الجاري. وتشير الخبرات الدولية إلى زيادة تدفقات رأس المال في الأمد القريب إلى أي دولة عندما ترتفع قيمة عملتها، كما أظهرت أغلب الدراسات التجريبية أن رفع القيمة تدريجياً لن يخلف تأثيراً يُذكَر على موقف الحساب الجاري للبلاد.
وإذا لم ينجح رفع قيمة العملة في خفض الفائض في الحساب الجاري وتدفقات رأس المال، فمن المحتم أن يواجه سعر صرف الرنمينبي المزيد من الضغوط التصاعدية. ولهذا السبب يدعو بعض الناس الصين إلى رفع قيمة العملة بشكل حاد دفعة واحدة ـ بالقدر الكافي لنزع فتيل التوقعات بالمزيد من الارتفاعات وبالتالي ردع تدفقات أموال المضاربة ''الساخنة'' إلى الداخل. والواقع أن إعادة تقييم العملة على هذا النحو من شأنه أيضاً أن يثبط الصادرات ويشجع الواردات، وهو ما يعني بالتالي تقليص الفائض التجاري المزمن لدى الصين.

ولكن مثل هذا التصرف سيكون بمثابة الانتحار بالنسبة للاقتصاد الصيني. فبين عامي 2001 و2008، شكل النمو في الصادرات أكثر من 40 في المائة من النمو الاقتصادي الإجمالي في الصين. وهذا يعني انخفاض نمو الناتج المحلي الإجمالي الصيني بنحو أربع نقاط مئوية إذا لم تسجل صادراتها أي نمو. ولقد توصلت دراسة أجراها المركز الصيني للبحوث الاقتصادية إلى أن ارتفاع قيمة العملية الصينية بنسبة 20 في المائة في مقابل الدولار سيترتب عليه انخفاض بنسبة 3 في المائة في مستويات تشغيل العمالة ـ أكثر من 20 مليون وظيفة.
والواقع أنه لا يوجد علاج قصير الأجل لمشكلة الاحتياطي الأجنبي الصيني الذي يبلغ 3.2 تريليون دولار. إذ يتعين على الحكومة أن تعتمد على تدابير أطول أمداً للتخفيف من حدة المشكلة، بما في ذلك تدويل الرنمينبي. ولا شك أن استخدام الرنمينبي لتسوية الحسابات التجارية الدولية الصينية من شأنه أن يساعد الصين على الإفلات من سياسة استغلال الجار التي تمارسها الولايات المتحدة والتي تتمثل في السماح لقيمة الدولار بالانخفاض بشكل كبير في مواجهة المنافسين التجاريين.

ولكن مشكلة الاحتياطي الأجنبي الصيني الذي يبلغ 3.2 تريليون دولار ستتحول إلى مشكلة 20 تريليون رنمينبي إذا لم تتمكن الصين من خفض فائض الحساب الجاري ومنع تدفقات رأس المال من الدخول إلى البلاد. وليس هناك مفر من الاحتياج إلى تعديلات بنيوية داخلية.

ولتحقيق هذه الغاية يتعين على الصين أن تزيد من حصة الاستهلاك المحلي في الناتج المحلي الإجمالي. ولقد ورد ذلك بالفعل في الخطة الخمسية الثانية عشرة للحكومة. ولكن من المؤسف أن التعديلات البنيوية تقرر تأجيلها في ضوء ارتفاع معدلات التضخم، وبعد أن تحولت الجهود المبذولة للسيطرة على التوسع الائتماني إلى أولوية أولى للحكومة. وهذا التباطؤ القسري للاستثمار يمثل في حد ذاته زيادة في صافي المدخرات الصينية، أي الفائض في الحساب الجاري، في حين يعمل على تقييد التوسع في الاستهلاك المحلي.

إن رفع القيمة الحقيقية للرنمينبي يشكل ضرورة حتمية شريطة أن ترتفع مستويات المعيشة الصينية لكي تلحق بنظيراتها في الولايات المتحدة. والواقع أن الحكومة الصينية غير قادرة على كبح جماح التضخم في حين تحافظ في الوقت نفسه على ثبات قيمة الرنمينبي. ويتعين على بنك الشعب الصيني أن يستهدف معدل الارتفاع الحقيقي في قيمة الرنمينبي، بدلاً من استهداف معدل التضخم في ظل رنمينبي مستقر. وبعد ذلك يتعين على الحكومة أن تزيد من تركيزها على التعديل البنيوي ــ العلاج الوحيد الفعّال للصداع الناجم عن 3.2 تريليون دولار من الاحتياطي النقدي الأجنبي.



بايدن: أمريكا لن تتخلف «أبدا» عن تسديد ديونها






نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال زيارته المدرسة العليا في دوجيانغيان على مشارف مدينة تشنغدو بالصين أمس. الفرنسية

شينغدو (الصين) ـ الفرنسية:
سعى نائب الرئيس الأمريكي جوزف بايدن مرة جديدة إلى طمأنة بكين، أول الدول الأجنبية الدائنة لواشنطن، بتأكيده أمس أن الولايات المتحدة ''لن تتخلف أبدا عن تسديد ديونها''.
وانتهز بايدن فرصة إلقائه خطابا أمام نحو 250 طالبا في جامعة سيشوان في مدينة شنغدو بجنوب غرب الصين ليتحدث عن مسألة الدين الأمريكي ومتانة أكبر اقتصاد في العالم، وهي المسألة التي هيمنت على المحادثات التي أجراها خلال زيارته في بكين.

وأكد بايدن أن الولايات المتحدة ''لم ولن تتخلف أبدا عن تسديد ديونها''، وذلك بعد ثلاثة أسابيع من التوصل إلى اتفاق في اللحظة الأخيرة في الكونجرس سمح بتفادي كارثة تخلف أكبر اقتصاد عالمي عن تسديد الديون.

وكان نائب الرئيس الأمريكي يتحدث في ختام زيارة استمرت خمسة أيام سعى خلالها إلى طمأنة القادة الصينيين على صحة وصمود الاقتصاد الأمريكي ومتانة سندات الخزينة التي استثمرت فيها بكين 1170 مليار دولار.
وشدد بايدن في هذا السياق على أن ''الولايات المتحدة تبقى الخيار الأمثل للاستثمار'' على الرغم من الصعوبات التي تواجهها حاليا. وقد أبدت الصين من جهتها قلقا كبيرا بعد أن خفضت وكالة التصنيف الائتماني ''ستاندارد آند بورز'' علامة الولايات المتحدة وبعد أن دعت الصحافة الرسمية الولايات المتحدة للكف عن العيش فوق مستوى إمكاناتها. لكن القادة الصينيين أدلوا بتصريحات متساهلة أمام بايدن.

وقال رئيس الوزراء وين جياوباو لدى استقباله بايدن الجمعة ''نقلتم رسالة واضحة جدا إلى الشعب الصيني مفادها أن الولايات المتحدة ستفي بوعودها والتزاماتها المتعلقة بدينها السيادي''، مؤكدا ''أن ذلك سيصون الأمن والسيولة وقيمة السندات الأمريكية''.

وكانت هذه الزيارة هي الأولى لبايدن بصفته نائبا للرئيس. وبعد زيارته إلى الصين من المقرر أن يتوجه اليوم الإثنين إلى منغوليا ثم إلى اليابان. وزيارته إلى الصين تهدف أيضا إلى إتاحة المجال لكي تبدأ الولايات المتحدة علاقات ثقة مع انتقال السلطة السياسية خصوصا مع نائب الرئيس شي جينبيغ المرشح لخلافة الرئيس هو جينتاو في 2013، والذي التقاه بايدن مرات عدة في بكين وأيضا بصورة أقل رسمية في سيشوان.



توقعات بتباطؤ نمو الصادرات الكورية الجنوبية




سول ـ د. ب. أ:
أفاد تقرير كوري جنوبي صدر أمس بأنه من المحتمل أن يتباطأ نمو الصادرات الكورية الجنوبية التي تعد القوة الدافعة الرئيسية للاقتصاد بسبب أي تدهور للاقتصاد العالمي.
وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء عن معهد "إل جي" للأبحاث الاقتصادية القول إنه على الرغم من المكاسب التي حققتها الصادرات فإن الاقتصاد الكوري الجنوبي سيشهد تراجعا في صادراته إذا تدهور الاقتصاد العالمي في أعقاب الأزمة المالية الأمريكية.
وجاء في التقرير "فيما يتعلق بحجم الصادرات فإن معظم القطاعات الصناعية ستشهد تراجعا في صادراتها خلال الربع الثاني". وأضاف التقرير أنه "من المرجح أن يؤثر التدهور الاقتصادي الأمريكي سلبا في الصادرات الكورية الجنوبية خاصة صادرات السلع المعمرة". وقد أثارت الأزمة المالية الأمريكية التي بدأت بعد تخفيض التصنيف الائتماني للاقتصاد الأمريكي لأول مرة مخاوف بشأن إمكانية سقوط أكبر اقتصاد في العالم في حالة ركود، ما سيؤثر بصورة سلبية على الاقتصاد العالمي.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:34 AM   #9
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

توقعات بتجاوز المعدن الأصفر 1800 دولار




الكويت - كونا:
أكد تقرير اقتصادي متخصص أن هناك عوامل عدة تدفع باتجاه كون الذهب الأصل الاستثماري البديل للمستثمرين، أهمها الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية السائدة والتوقعات بارتفاع التضخم وقوة الشراء من قبل البنوك لتنويع الاحتياطيات.
وتوقع التقرير الصادر عن شركة "بيتك للأبحاث" التابعة لبيت التمويل الكويتي "بيتك"، أن يواصل سعر الذهب ارتفاعه متجاوزا سقف 1800 دولار للأونصة بسبب حالة الشك المستمرة في الأسواق العالمية، مضيفا أن سعر الذهب ارتفع بنسبة 13 في المائة خلال العام الحالي.
وذكر أنه على الرغم من أن التوقعات تشير إلى ارتفاع أسعار الذهب في المدى القريب، فإن ثمة اعتقادا أن الأسعار اقتربت من ذروتها، ويبدو أن هذا الاعتقاد يظل رهنا بجملة أمور أهمها تطورات أزمة الديون الأمريكية، واستعادة الاقتصاد الأمريكي انتعاشه، وجهود تصحيح الأوضاع في منطقة اليورو، والتوقعات بارتفاع أسعار الفائدة الرسمية على المدى المتوسط.
وقال التقرير إن سعر الذهب تضاعف أكثر من مرتين منذ انهيار شركة "ليمان براذرز" في 2008، لافتا إلى ارتفاع الطلب من قبل المستثمرين من 692 طنا في 2007 إلى 1487 طنا في 2010.
وأفاد التقرير أن أسعار معظم السلع الأساسية كانت متقلبة في الربع الثاني من العام الحالي، وذلك لعدد من الأسباب التي شابت تقلبات الأسعار، منها تزايد نسب الأخطار الجيوسياسية، والظروف المناخية القاسية، والشكوك حول النمو الاقتصادي العالمي والتغيرات المستقبلية لبعض مشتقات السلع. وقال التقرير إن هناك مسألتين تخصان أسعار الذهب، الأولى خفض التصنيف الائتماني للولايات المتحدة، والثانية ارتفاع عوائد السندات في عام 2010 لإيطاليا وإسبانيا، في حين أنذرت الأزمة اليونانية بلدانا أخرى، ما أثر في الثقة بمنطقة اليورو.
وأضاف التقرير أن من العوامل التي أدت إلى ارتفاع أسعار الذهب ارتفاع نسبة التضخم في مختلف أنحاء العالم، حيث لوحظ سرعة ارتفاع أسعار السلع والخدمات خلال الأشهر القليلة الماضية مع ازدياد توقعات التضخم طويل الأمد بالتزامن مع الضغوط على أسعار السلع خصوصا النفط الخام. وذكر التقرير أن القوة الشرائية للذهب ستحافظ على قوتها في عام 2011 حيث تتحول البنوك المركزية إلى الذهب كوسيلة لتنويع احتياطياتها في الأصول التي لا ترتبط بمخاطر ائتمانية أو مخاطر الطرف الآخر، حيث قامت البنوك المركزية بشراء المزيد من الذهب كاحتياطيات إضافة إلى كثرة الطلب على المجوهرات في الهند والصين.
وقال إن من أهم العوامل التي قد تؤثر في اتجاه سعر الذهب مستوى معدلات الفائدة الحقيقية، مبينا أنه في الوقت الذي يفتقر فيه الذهب إلى عوائده الخاصة، تزداد تكلفة فرصة امتلاك الذهب مع زيادة أسعار الفائدة الحقيقية وتنخفض مع تراجعها.
وأضاف التقرير أن من العوامل التي تؤثر في اتجاه الذهب العلاقة بين الدولار الأمريكي والذهب، مبينا أن القيمة الخارجية للدولار شكلت تأثيرا كبيرا على المدى القصير لتحركات أسعار الذهب. وأفاد بأن تراجع الدولار يؤدي لزيادة القدرة الشرائية لدول المناطق التي لا تعتمد على الدولار، وأن ارتفاع الدولار يقلل من ذلك مما يزيد من أسعار السلع الأساسية بما في ذلك الذهب.



بسبب صغر حجمها وعدم تحملها للخسائر الكبيرة التي طالت القطاع .. تجار ذهب لـ "الاقتصادية" :

«الأسعار القياسية» تعلق نشاط مصانع ذهب في السعودية





عرض قطع من الذهب والمجوهرات في أحدى المتاجر في النيبال. وتوقع التقرير الصادر عن شركة «بيتك للأبحاث» التابعة لبيت التمويل الكويتي أن يواصل سعر الذهب ارتفاعه متجاوزا سقف 1800 دولارللأوقية.

عبد الله البصيلي من الرياض
كشف لـ "الاقتصادية" متعاملون وتجار سعوديون أن مصانع ذهب صغيرة في عدد من مناطق المملكة علقت نشاطها فيما انسحب بعضها، إثر الارتفاعات المتلاحقة التي شهدتها أسعار المعدن الأصفر خلال الفترة الماضية، بلغت به في البورصات العالمية مستوى تجاوز 1800 دولار للأوقية "الأونصة"، وهي زيادة تفوق 30 في المائة عن سعره في بداية العام الجاري، والذي صاحبه ركود وعزوف من قبل المستهلكين المحليين عن الشراء والتداول، ما تسبب في إلحاق خسائر كبيرة في تلك المصانع.
وأضافوا: "كما أن التوقعات التي تشير إلى أن الذهب سيستمر في تسجيل أرقامه القياسية بفعل الاضطرابات الاقتصادية المتفاعلة في أمريكا وأوروبا أثرت هي الأخرى في حجم الشراء، وعلى طموح المصانع الصغيرة في الاستمرار، بالنظر إلى عدم قدرتها على مواجهة وتحمل الخسائر، بخلاف المصانع الكبيرة التي ما زالت تمارس نشاطها على الرغم من تضررها من ارتفاعات الأسعار وإحجام المشترين، حيث قدر التجار انخفاض مبيعات تلك المصانع الكبرى بنسبة 40 في المائة عن الأعوام الماضية، بسبب ذلك الركود.
وأشار تجار ذهب تحدثوا لـ "الاقتصادية" إلى أن معظم المصانع التي علقت نشاطاتها هي من فئة صغيرة الحجم وتتبع لعمالة أجنبية يعملون بنظام التستر في أكثر من مدينة في المملكة، مرجحين أن يكون لاستمرار هذه الأزمة عامل ضغط أكبر قد يدفع ببقية المصانع من المستوى نفسه إلى الانسحاب من السوق أو تحويل النشاط.
ولفت التجار إلى أن سوق الذهب تغيرت حالها أخيراً، حيث أضحت تستقبل من النساء كميات كبيرة من الذهب بغرض البيع بدلاً من الشراء، وذلك للاستفادة من الارتفاعات الكبيرة التي يشهدها الذهب خلال الفترة الأخيرة، إلى جانب أن عددا كبيرا منهن أصبحن يرغبن في شراء القطع الصغيرة ذات الأحجام المتدنية السعر.
وهنا أكد عبد الغني المحمد علي صاحب مصنع ذهب في المنطقة الشرقية أن عددا كبيرا من مصانع الذهب الصغيرة في المنطقة الشرقية اندثرت خلال الفترة الأخيرة وفضل مستثمروها الانسحاب من السوق بعد الخسائر التي تعرضوا لها جراء شلل حركة البيع نتيجة ارتفاع الأسعار، مبيناً أن ضرر الأزمة طال أيضاً المصانع الكبيرة التي لا تزال تقاوم.
واعتبر عبد الغني أن الذهب أصبح حالياً للطبقة الثرية نظراً لسعره الباهظ، مشيراً إلى اتجاه عدد كبير من الزبائن لشراء الأكسسوارات التي تعد أقل سعر وتفي بالغرض في هذه الظروف.
وقال عبد الغني: "الذهب لا يشتريه أحد في الوقت الحالي إلا للزواج، أو من كان في الطبقة الغنية، وهذا تسبب في شلل الحركة على محال الذهب، وأنا الآن أبيع بما يعادل 10 في المائة من مبيعاتي التي كانت تتم خلال الأعوام الماضية".
من جانبه، أفاد سرور الحربي تاجر مجوهرات بأن مبيعات المحال تأثرت سلباً خلال الفترة الماضية بسبب ارتفاع الأسعار وعدم وجود رغبة في الشراء من قبل المجتمع بالرغبة السابقة نفسها، مبيناً أن ذلك أثر في حجم طلبات المحال من المصانع وقلصها بشكل كبير.
وأضاف الحربي أن معظم الطلبات تتركز على الذهب ذي الأحجام والمشغولات البسيطة، وبالأخص من عيار 18، وأن الزبائن هم من المضطرين الذين لديهم مناسبات زواج وخلافه، متفقاً مع ما ذكره عبد الغني من تأثير تلك الحالة في مصانع الذهب خصوصاً الصغيرة منها التي أقفل عدد كبير منها أخيراً، لكنه رجح عودة بعضها في حال انخفاض أسعار المعدن الأصفر لاحقاً.
وقال الحربي: "أعداد الزبائن في تناقص مستمر، كما أن معظمهم من الذين يرغبون في بيع ما لديهم من ذهب للاستفادة من الأسعار".
عبد الرسول موسى تاجر مجوهرات في المنطقة الشرقية أضاف قائلاً: "حتى المصانع الكبيرة انخفضت مبيعاتها بنسبة 40 في المائة، أما بالنسبة للمحال فمبيعاتنا حالياً تمثل 10 في المائة من حجم مبيعات السنة الماضية، ومن ثم هناك ركود كبير يعم السوق".
أيمن حبش تاجر مجوهرات في الرياض، أشار إلى أن بعض الزبائن دفعهم ارتفاع أسعار الذهب إلى الشراء بشكل كبير من الذهب، وذلك نظراً للتوقعات التي تشير إلى إمكانية ارتفاعه بشكل أكبر مستقبلاً، والاستفادة من فروقات الأسعار خصوصاً في السبائك لمن أراد البيع لاحقا، مبيناً أن عددا آخر من المشترين يرغب في حفظ ماله عن طريق الذهب.
وحول تعليق مصانع ذهب نشاطها أخيراً، اعتبر حبش أن ذلك تم بناء على ضعف الإنتاج، الذي جاء تبعاً لقلة الطلب خصوصاً المصانع التي تنتج الذهب المحول، مشيراً إلى أن الفترة الماضية كانت قاسية على المستثمرين في هذا المجال، وفضل عدد كبير منهم الانسحاب من السوق.
ولفت حبش إلى أن المشترين الآن أصبحوا يحرصون بشكل مستمر على متابعة أسعار الذهب في البورصة العالمية والأخبار المتعلقة به، إلى جانب سؤال تجار الذهب عن مستقبل المعدن الأصفر خلال الفترة المقبلة وأفضل وقت للشراء والبيع، معتبراً أن الفترة الحالية يصعب التوقع فيها بالنظر إلى وجود عدد من العوامل العالمية المؤثرة في الأسعار.
وأفاد تاجر المجوهرات بأن عددا من زبائن محاله من المقدمين على الزواج أكدوا له رغبتهم في تأجيل زواجهم لحين عودة الأسعار إلى سابق عهدها، مشيراً إلى أنهم أوضحوا له أن هذه الأسعار مكلفة بشكل كبير، ولا يستطيع الإنسان البسيط الشراء من خلالها.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:36 AM   #10
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

بعد أسبوع من الخسائر.. البورصات الأوروبية تبحث عن بارقة أمل






مستثمر يراقب حركة سوق الأسهم في البورصة الفرنسية. وتأرجحت مؤشرات هبوط البورصات الأوروبية بين 8.6 في المائة في فرانكفورت وصولا إلى 3 في المائة في سويسرا واليونان. الفرنسية

جنيف ـ كونا:

تبحث أسواق المال الأوروبية عن بارقة أمل يمكن أن تقدمها للمضاربين والمستثمرين اليوم لإزالة سمات التوتر والخوف والتردد التي سادت تعاملات البورصات الأوروبية خلال الأسبوع الماضي وأدت إلى هبوط مؤشرات أدائها بصورة حادة آخذة معها ما حققته من أرباح منذ بداية العام.

وتأرجحت مؤشرات هبوط البورصات الأوروبية بين 8.6 في المائة في فرانكفورت وصولا إلى 3 في المائة في سويسرا واليونان بعد التراجع الحاد في الإقبال على أسهم قطاع شركات صناعة السيارات والبنوك والمؤسسات المالية والبناء والكيماويات بنسب تراوحت بين 11.8 في المائة و7.7 في المائة وفق مؤشر ''يوروستوكس''.

وتعني تلك المؤشرات السلبية تراجع كل ما حققته البورصات الأوروبية منذ بداية العام من مكاسب لتراوح خسائرها بنسب تراوح بين 38 في المائة في البورصة اليونانية و20 في المائة في باريس وفرانكفورت وهي متوسط نسبة هبوط مؤشرات ''يوروستوكس''. في حين توزعت الخسائر على أسهم قطاعات الشركات المطروحة للتداول بنسب تراوحت بين 31 في المائة في أسهم كل من البنوك والمؤسسات المالية وشركات تجارة المواد الخام و4.5 في المائة في أسهم شركات الأدوية والخدمات الطبية. وهوى مؤشر أسهم البنوك الأوروبية بنسبة 9.3 في المائة خلال الأسبوع إذ سجلت أسهم البنوك البريطانية أعلى نسبة هبوط بنسب تراوحت بين 21.6 في المائة في أسهم ''رويال بنك اوف سكوتلاند'' و16 في المائة لأسهم بنك ''لويدز''.

وسجلت أسهم أكبر بنكين سويسريين هبوطا نسبته 11 في المائة لبنك ''كريدي سويس'' و8 في المائة لبنك ''يو.بي.اس'' وفق مؤشر أداء البورصة السويسرية ولم يكن الحال أفضل في بورصة فرانكفورت إذ سجلت أسهم ''كومرتس بنك'' الألماني تراجعا نسبته 13.6 في المائة.

وفي باريس هوت أسهم بنك ''سوسييته جنرال'' بنسبة 14 في المائة فيما هوت أسهم بنك ''بي.ان.بي. باري با'' بنسبة 12 في المائة.



أحداث سيناء تُفقد الأسهم المصرية 9.7 مليار جنيه




القاهرة ـ رويترز:

دفعت أحداث سيناء والتوتر على الحدود المصرية الإسرائيلية الأسهم المصرية للهبوط وخسارة 9.7 مليار جنيه أي ما يقارب 1.63 مليار دولار من قيمتها السوقية في معاملات أمس.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية بنسبة 3.24 في المائة إلى 4593.4 نقطة في حين خسر المؤشر الثانوي بنسبة 2.75 في المائة مسجلا 550.45 نقطة. ولم تتجاوز قيم التداولات نحو 529.8 مليون جنيه منها 300 مليون جنيه لصفقتين في الدلتا للسكر وأسمنت بورتلاند طره. وقال إسلام أمين السمسار بشركة الشروق للوساطة في الأوراق المالية ''هبوط الأسواق العالمية وتصاعد التوتر من يوم إلى آخر على الحدود المصرية الإسرائيلية هما سبب الهبوط''.

وكانت الأسهم الأمريكية أغلقت على هبوط يوم الجمعة مواصلة خسائرها للأسبوع الرابع على التوالي إذ عمد معظم المستثمرين إلى البيع قبل عطلة نهاية الأسبوع من جراء المخاوف المتنامية من تجدد الركود في الولايات المتحدة وتزعزع النظام المالي في أوروبا.

واستطاعت الأسهم المصرية تقليص خسائرها أمس بشكل طفيف خلال منتصف التعاملات. وقال محسن عادل العضو المنتدب لشركة ''بايونيرز'' لإدارة صناديق الاستثمار ''كان بإمكان السوق تقليص الخسائر بشكل أكبر. لكن نقص السيولة واضمحلال القوة الشرائية كانا عاملين أساسيين في دفع الأسهم المصرية للهبوط''. وهبطت أسهم ''هيرميس'' 6.8 في المائة و''موبينيل'' 5 في المائة و''أوراسكوم'' للإنشاء 4.6 في المائة و''بالم هيلز'' 4.35 في المائة و''أوراسكوم تليكوم'' 3.5 في المائة وطلعت مصطفى 3.45 في المائة وحديد عز 3.2 في المائة والتجاري الدولي 2.5 في المائة.



التقرير اليومي لأسواق الأسهم الخليجية

«قطر» تقود الأسواق الخليجية إلى التراجع







«الاقتصادية» من الرياض

شهدت الأسواق الخليجية بداية حمراء في أولى جلسات الأسبوع، أمس، متأثرة بالتطورات السياسية المختلفة بمنطقة الشرق الأوسط، خاصة على الحدود المصرية ــ الإسرائيلية، وأيضا الأحداث المتلاحقة في ليبيا وسورية، فضلاً عن التراجع الملحوظ في الأسواق الأمريكية والأوروبية في الجلسات السابقة. كما رصد تقرير مركز معلومات مباشر تراجع سوق قطر بـ 1.16 في المائة، وسوق دبي بـ 1.08 في المائة، وسوق الكويت بـ 1.07 في المائة، وبالنسبة نفسها كان تراجع سوق أبو ظبي، وتراجع سوق مسقط بـ 0.63 في المائة، وأخيراً سوق البحرين بـ 0.11 في المائة.

وشهد مؤشر سوق دبي المالي تراجعاً بنهاية جلسة أمس، بعد أن أغلق منخفضاً بنسبة 1.08 في المائة؛ ليخسر 15.8 نقطة بوصوله لمستوى 1452.54 نقطة، وكانت أعلى نقطة وصل إليها المؤشر خلال الجلسة هي 1468.34، في حين كانت النقطة 1440.75 هي أدنى مستوى وصل إليه المؤشر.

وتراجعت مؤشرات سبعة قطاعات تصدرها قطاع الخدمات بنسبة 2.2 في المائة، تلاه قطاع الاتصالات منخفضاً بنسبة 1.9 في المائة ثم قطاع العقارات الذي انخفض بنسبة 1.7 في المائة، وكان أقل القطاعات تراجعاً هو التأمين الذي انخفض بنسبة 0.24 في المائة.

وأنهى المؤشر العام لسوق أبو ظبي تداولات أمس، على تراجع تجاوزت نسبته النقطة المئوية فى مستهل تعاملات الأسبوع بنسبة 1.07 ليغلق عند مستوى 2555.86 نقطة خاسراً 27.69 نقطة من قيمته.

أما على صعيد أداء القطاعات التسعة الموجودة في السوق فقد جاءت معظمها على تراجع حيث تصدر الخاسرين قطاع ''السلع الاستهلاكية'' بنسبة تراجع قدرها 2.17 في المائة إلى المستوى 916.26 نقطة، ثم قطاع ''الصناعة'' بنسبة 0.1.95 في المائة إلى المستوى 1697.54 نقطة، وتلاهما قطاع ''العقارات'' بخسارة نسبتها 1.81 في المائة إلى المستوى 1759.13 نقطة، بينما انفرد بالمرتفعين قطاع ''التأمين'' بنسبة 0.33 في المائة؛ ليغلق عند المستوى 2529.73 نقطة وظل كل من ''الاستثمار'' و''الخدمات'' على نفس مستوياتهما السابقة.
وأنهى المؤشر العام للبورصة القطرية أولى جلسات هذا الأسبوع والجلسة الخامسة عشرة له في شهر آب (أغسطس) الجاري، بتراجع ملحوظ بلغت نسبته عند الإغلاق 1.16 في المائة، وذلك بعد أن أنهى تعاملات، أمس، عند مستوى 8096.09 نقطة لتبلغ خسائره في نهاية الجلسة 94.65 نقطة؛ ليواصل بذلك تراجعه لثاني جلسة على التوالي.

تراجعت جميع مؤشرات السوق الأربعة في نهاية جلسة أمس، يتصدّرها قطاع الصناعة بانخفاض نسبته 2.45 في المائة، يليه قطاع الخدمات متراجعاً بنسبة 1.11 في المائة فيما كانت أقل التراجعات من نصيب قطاع ''التأمين'' وبلغت نسبتها عند الإغلاق 0.38 في المائة. انتهت أولي جلسات هذا الأسبوع والجلسة الخامسة عشر في شهر آب (أغسطس) الجاري لتشهد تراجعاً في أداء المؤشرات الرئيسية للبورصة الكويتية حيث تراجع مؤشرها السعري في نهاية جلسة أمس، بنسبة 1.07 في المائة، وذلك بعد إقفاله عند مستوى 5764.30 نقطة بنقص قدره 62.50 نقطة عن مستوى إقفاله السابق.. تراجع المؤشر الوزني للسوق في نهاية الجلسة بنسبة 1.47 في المائة، وذلك بعد إقفاله عند النقطة 396.44 بخسائر بلغت 5.91 نقطة.

أما أداء القطاعات الثمانية المُدرجة بالسوق الرسمي الكويتي فقد عمّ عليها اللون الأحمر حيث تراجعت مؤشرات القطاعات الثمانية يتصدّرها ''البنوك''، بانخفاض نسبته 1.89 في المائة، فيما جاء قطاع الأغذية فى ذيل القائمة بتراجع بلغت نسبته 0.53 في المائة.

وأغلق مؤشر سوق مسقط 30 أمس، عند مستوى 5492.29 نقطة متراجعاً بـ 34.8 نقطة بنسبة 0.63 في المائة مقارنة بآخر جلسة تداول. وعلى صعيد القطاعات، تراجع جميعها حيث هبط مؤشر القطاع المالي 0.83 في المائة؛ ليغلق عند 6068.5 نقطة، كما تراجع مؤشر الخدمات 0.63 في المائة؛ ليغلق عند 6039.5 نقطة. وأنهى مؤشر البحرين تعاملات أمس، على تراجع قدره 0.11 في المائة؛ لينهى تعاملاته عند مستوى 1259.80 نقطة.

من جانب أداء القطاعات فقد تراجع قطاع البنوك بنسبة 0.31 في المائة؛ ليغلق فى نهاية التعاملات عند مستوى 1893.53 نقطة، بينما حافظت باقي القطاعات على نفس إغلاقاتها نفسها السابقة. واستحوذ قطاع الخدمات على أعلى نسبة من التداولات من أحجام وقيم التداول حيث تداول نحو 313 ألف سهم بنسبة استحواذ بلغت 56 في المائة ويرجع ذلك إلى التداولات التي تمت على سهم بتلكو لتبلغ تداولاته 313 ألف سهم، وتصدر القطاعات على أعلى نسبة تداول من حيث القيمة مستحوذاً على 74.9 في المائة حيث بلغت تداولاته 125 ألف دينار وذلك بسبب التداولات التي تمت على سهم ''بتلكو''؛ لتبلغ 125 ألف دينار.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:40 AM   #11
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

تعليق على حركة سوق الأسهم

بقيادة «الإعلام والنشر».. 8 قطاعات تغلق باللون الأخضر







واصلت السوق السعودية مسارها الهبوطي لليوم الثاني على التوالي، رغم استقبالها للوافد الجديد ـ سهم ''أسلاك'' ـ بعد نصف ساعة تقريبا من بدء التعاملات، بارتفاع طفيف بلغت نسبته 0.08 في المائة، وذلك بإضافة 4.9 نقطة إلى رصيدها وصلت بها إلى مستوى 5936.2 نقطة، لتتماسك مرة أخرى بعد التراجعات القوية أمس الأول. وهذا هو الإدراج الثاني خلال العام الجاري، بعد الشركة السعودية للاتصالات المتكاملة، حيث بدأت شركة اتحاد مصانع الأسلاك ''أسلاك'' رحلة تداولاتها في السوق نهار أمس ضمن قطاع التشييد والبناء.
وفي ظل عدم وجود أي أخبار أو محفّزات، اتخذت السوق السعودية في جلسة أمس مجرى هادئا، واتسمت حركة التداولات بنوع من المناورات وجاءت مسيرة السوق في نطاق ضيّق التذبذب، متأرجحة حول الـ 5900 نقطة، لتنهي الجلسة في المنطقة الحمراء عند مستوى 5916.31 نقطة. وانخفض مؤشر السوق بنسبة بلغت 0.25 في المائة، مقارنة باليوم السابق، بعد أن فقد 14.98 نقطة من رصيده.


أما عن أداء قطاعات السوق في جلسة أمس، الّتي غلب عليها التباين، فقد جاء التأثير الأكبر على المؤشر من قبل القطاعات القيادية، حيث اتجه قطاع المصارف إلى البيع، بينما لم يقدّم قطاع البتروكيماويات المساندة الكافية. وارتفعت ثماني قطاعات، بينما اقتصرت التراجعات على سبع قطاعات. وتصدّر قطاع الإعلام والنشر قائمة القطاعات الكاسبة في جلسة أمس، مرتفعاً بنسبة 4.75 في المائة. وتلاه قطاع التأمين بنسبة 1.13 في المائة، فقطاع الاستثمار الصناعي بنسبة 0.57 في المائة. أما القطاعات الخاسرة في الجلسة المذكورة، فقد جاءت بقيادة قطاع النقل، الّذي انخفض بنسبة 1.49 في المائة وتلاه قطاع المصارف بنسبة 0.79 في المائة.

وعلى مستوى الأسهم الفردية، نجد أن تداولات أمس وقيمها جاءت ضعيفة، حيث بلغت قيم التداول 2.33 مليار ريال، بكمية تداول بلغت 97.06 مليون سهم، نتجت من خلال 68.4 ألف صفقة. هذا، ومن ناحيةٍ ثانية فقد شهدت جلسة أمس محافظة سهم ''الإنماء'' وسهم ''دار الأركان'' على موقعهما في قائمة الأسهم المتداولة، من حيث حجم التداول.
أداء القطاعات: أنهت ثماني قطاعات من بين القطاعات الـ15 المدرجة في السوق السعودية جلسة أمس في المنطقة الخضراء. وجاء قطاع الإعلام والنشر على رأس القطاعات الكاسبة في جلسة أمس، مرتفعا بنسبة 4.75 في المائة، رابحا 66.4 نقطة. وتلاه قطاع التأمين وقد ارتفع بنسبة 1.13 في المائة وكسب تسع نقاط. وحلّ قطاع الاستثمار الصناعي في المرتبة الثالثة، وقد أنهى الجلسة كاسبا بنسبة 0.57 في المائة. أما القطاعات الخاسرة في جلسة أمس، فقد تصدّرها قطاع النقل، منخفضا بنسبة 1.49 في المائة وتلاه قطاع المصارف بنسبة 0.79 في المائة.
نشاط السوق: من بين الشركات الـ146 المدرجة في السوق والتي تم تداول أسهمها في جلسة أمس، أنهى 67 سهما يومه على انخفاض، بينما ارتفع أداء 52 سهما وبقيت أسعار 27 سهما على حالها. وقد تمّ خلال جلسة أمس، تداول 97.06 مليون سهم، بقيمة إجمالية بلغت 2.33 مليار ريال. وانخفض حجم التداول بنسبة 15.6 في المائة عما كان عليه بنهاية تعاملات أمسٍ الأول، فيما انخفضت قيمة التداول بنسبة 14.19 في المائة، مقارنة بأمس الأول.
الأسهم الأكثر نشاطا: كان سهم ''سابك'' الأكثر نشاطا في السوق أمس، من حيث قيمة التداول. وقد حقق السهم سيولة بلغت 536 مليون ريال، وذلك من تداول لعدد 5.7 مليون سهم. وحلّ سهم ''أسلاك'' في المرتبة الثانية بسيولة قدرها 220.8 مليون ريال، نتجت من تداول 6.01 مليون سهم. أما الأسهم الثلاثة الأخرى الأكثر نشاطا فهي سهم ''أكسا - التعاونية''، بسيولة قدرها 130.2 مليون ريال، نتجت من تداول مليوني سهم، فسهم ''الإنماء''، بسيولة قدرها 94.3 مليون ريال، نتجت من تداول 10.4 مليون سهم، ثم أخيرا جاء سهم ''تصنيع''، بسيولة قدرها 80.9 مليون ريال، نتجت من تداول 2.3 مليون سهم.
الأسهم الرابحة والأسهم الخاسرة: من بين الشركات الرابحة أمس سجّل سهم ''ولاء للتأمين'' أعلى ارتفاعا له وكان بنسبة 9.97 في المائة وتلاه سهم ''أكسا ـ التعاونية'' بنسبة 9.92 في المائة. وجاء ثالثا سهم ''تهامة للإعلان'' مرتفعا بنسبة 9.90 في المائة، بينما جاء سهم ''سند'' في المرتبة الرابعة بنسبة 7.42 في المائة. هذا، ومن بين الأسهم الخاسرة في جلسة أمس، فقد سجّل سهم ''زجاج''، أعلى خسارة بلغت 2.56 في المائة. وتلاه سهم ''النقل البحري''، بخسارة عند 2.55 في المائة. وجاء سهم ''شاكر'' في المرتبة الثالثة بخسارة بلغت 2.49 في المائة، بينما جاء سهم ''دار الأركان'' رابعا خاسرا بنسبة 2.40 في المائة.



التقرير اليومي لسوق الأسهم السعودية

سوق الأسهم تتراجع لليوم الثاني على التوالي.. وقيم التداولات تنخفض 14 %




«الاقتصادية» من الرياض

واصل السوق السعودية إغلاقه باللون الأحمر لليوم الثاني على التوالي لينهي مؤشره العام جلسة أمس متراجعا بنسبة 0.25 في المائة بخسائر بلغت حوالي 15 نقطة ليغلق عند مستوى 5.916.31 نقطة وذلك بعد أداء متذبذب هبط به إلى مستوى 5.914.22 نقطة في أدنى مستوياته أثناء الجلسة في حين كان أعلى مستوى له اليوم عند 5.956.93 نقطة.

أما عن سهم أسلاك الذي بدأ تداولاته في السوق السعودية أشار التقرير إلى أنة أغلق مرتفعا بنسبة 5.6 فى المائة مضيفا 1.90 ريال إلى رصيده وصل بها إلى مستوى 35.90 ريال وذلك من خلال تداول نحو ستة ملايين سهم احتل بها المركز الثالث في قائمة أعلى الكميات حققت هذه التداولات ما قيمته 220.77 مليون ريال حل بها ثانيا من حيث القيم بتنفيذ 14.7 ألف صفقة هي أعلى الصفقات في السوق أمس.
وجاء أغلاق السوق السعودية مصحوبا بتراجع في كميات وقيم التداول في حين ارتفع عدد الصفقات وذلك مقارنة بتداولات أول أمس حيث بلغت قيم التداولات أمس 2.3 مليار ريال مقابل 2.7 مليار ريال كانت أمس الأول بتراجع نسبته 14.2 في المائة تقريبا.

أما عن أحجام التداول فقد تراجعت إلى نحو 97 مليون سهم مقابل 115 مليون سهم تقريبا بنهاية الجلسة السابقة بنسبة تراجع بلغت 15.6 في المائة في حين ارتفع عدد الصفقات إلى 68.4 ألف صفقة مقابل 66 ألف صفقة بنهاية جلسة أمس الأول بارتفاع طفيف بلغت نسبته 3.6 في المائة تقريبا.

وجاء تراجع السوق السعودية بضغط من سبعة قطاعات من قطاعات السوق الخمسة عشر في حين جاءت باقي القطاعات باللون الأخضر وتصدر قطاع النقل قائمة التراجعات بتراجع نسبته 1.49 في المائة تلاه قطاع المصارف بنسبة تراجع بلغت 0.79 في المائة، وجاء قطاع الزراعة في المركز الثالث بتراجع نسبته 0.65 في المائة تقريبا. أما عن القطاعات المرتفعة فقد جاء على رأسها قطاع الإعلام والنشر وذلك بارتفاع نسبته 4.75 في المائة تلاه قطاع التأمين بنسبة 1.13 في المائة وجاء قطاع الاستثمار الصناعي في المركز الثالث بارتفاع نسبته 0.57 في المائة تقريبا.

رجحت كفة الأسهم المتراجعة مقارنة بعدد الأسهم المرتفعة حيث أغلق 67 سهما باللون الأحمر مقابل 52 سهما فقط جاء أداؤها إيجابيا وظلت بقية الأسهم دون تغيير. وكانت أعلى التراجعات لسهم زجاج بنسبة تراجع بلغت 2.56 في المائة ليفقد السهم 0.90 ريال من رصيده مغلقا عند مستوى 34.20 ريال عند الإغلاق وجاء سهم النقل البحري في المركز الثاني بتراجع نسبته 2.55 في المائة أما المركز الثالث من حيث التراجع فكان لسهم شاكر بنسبة تراجع بلغت 2.49 في المائة تقريبا. وعلى الجانب الآخر فقد تصدر الأسهم المرتفعة سهم ولاء للتأمين بنسبة ارتفاع بلغت 9.97 في المائة مضيفا 1.45 ريال إلى رصيده وصل بها إلى مستوى 16 ريالا تلاه سهم اكسا ـ التعاونية بنسبة 9.92 في المائة وجاء سهم تهامة للإعلان في المركز الثالث بارتفاع نسبته 9.90 فى المائة.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:41 AM   #12
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

الطلب المحلي الآسيوي لن يعوض الطلب العالمي الضعيف




هني سندر
في صباح التاسع من آب (أغسطس)، اليوم التالي لانهيار الأسواق في أوروبا والولايات المتحدة، وافقت حكومة هونج كونج على بيع قطعة أرض بأدنى سعر معروض للمجموعة الوحيدة التي قدمت عرضاً وكلفت نفسها عناء الحضور. وبالنسبة لسوق عقارات ارتفعت أسعارها بنسبة 80 في المائة خلال الـ 30 شهرا الماضية، أثارت النتائج صدمة في المنطقة. وفي اليوم نفسه، انخفض مؤشر هانج سينج للأسهم 5.7 في المائة.
وبعد عدة أيام، أشار كيفن لاي، الخبير الاقتصادي المحلي في شركة دايوا كابيتال ماركتس، إلى أنه مع الانكماش بنسبة 0.5 في المائة المعدّل موسميا خلال الربع الثاني، فإن هونج كونج - أكثر اقتصاد مدفوع خارجيا في المنطقة - هي الآن ''في منتصف الطريق نحو الركود''.
وبطبيعة الحال، سوق هونج كونج تنخفض بنسبة أكبر دائما، لأنها غنية بالسيولة ولأن المستثمرين الأجانب في آسيا يبيعون ما يمكنهم بيعه، ليس فقط ما يريدون بيعه. لكن فجأة، تغيرت الأساسيات أيضا.
وكان الانخفاض في سوق كوريا الجنوبية أكثر درامية وشمولية، حيث أثر على كل شيء من بنوك كوريا (التي هي متواضعة عموما) إلى شركاتها التكنولوجية الرائعة، لنفس مجموعة الأسباب الجوهرية والفنية. وعكس الانخفاض حقيقة أن كوريا الجنوبية هي صورة وسيطة لأبعاد النمو العالمي في التجارة.
لم يكن من المفترض أن يكون الأمر على هذا النحو. فقد بدأت آسيا تصدق أنها مختلفة - محصنة من مرض انخفاض النمو والانكماش الذي يهدد الأسواق المتقدمة في الغرب واليابان (التي لم يسبق أن تم اعتبارها جزءاً من آسيا على أي حال).
والحقيقة الأكثر إثارة للدهشة بشأن هذه العدوى هي أنها أصابت آسيا على حين غرة، ووضعت نهاية للشعور بالرضا بشأن مدى انفصال المنطقة عن بقية العالم. وقبل التاسع من آب (أغسطس)، كان يبدو أن معظم المنطقة تعتقد أن العولمة لا تنجح إلا باتجاه واحد - لمصلحتها. فطلبات الشراء تتدفق للداخل، وتزيد بشكل أكبر، والتدفقات الرأسمالية العالمية تتجه إلى آسيا فقط، ولا تتحرك أبدا في الاتجاه المعاكس.
ولا شك أن آسيا في عام 2011 مختلفة تماما عن آسيا في عام 1997 و1998. فمالية الحكومات في حال أفضل بكثير (ومن هنا يأتي الشعور بالرضا الذي تنظر به آسيا لبقية العالم) مع وجود كثير من الدول ذات الصناديق السيادية (على رأسها إندونيسيا) تتوقع تحسن تصنيفها السيادي. وفي حين أن نسبة القروض إلى الودائع في البنوك ارتفعت، إلا أنها أكثر صحة بكثير من نظرائها في الغرب.
وميزانيات الشركات أفضل مما كانت عليه في ذلك الوقت. وليست هناك التفاوتات الهائلة لاقتراض العملة الأجنبية، مثلا مقابل عائدات أصغر للعملة المحلية التي كانت إحدى سمات الأزمة المالية الآسيوية. والأهم من ذلك أنه خلافا لبقية دول العالم التي أصبحت فيها الأجور والدخل راكدين أو سلبيين منذ بضع سنوات، فإن الدخل آخذ في الارتفاع في المنطقة.
لكن ذلك لا يعني أن الطلب المحلي في آسيا يقترب من التعويض عن نقص نمو الطلب من الولايات المتحدة وأوروبا وعن تراجع حب المخاطرة لدى المستثمرين العالميين.
إن التفاؤل ليس في محله، خاصة عندما يتعلق الأمر بالصين - على الأقل بالنسبة للوقت الحاضر. فالصين تحاول أن ترعى أنموذج نمو يعتمد على الطلب المحلي بدلاً من الصادرات. وجارتها، اليابان، تعطي قصة تحذيرية مذهلة في مخاطر الاعتماد على الصادرات فقط كمحفز للنمو.
وما استعداد الحكومة الصينية للسماح لقيمة عملتها بالارتفاع بخطى أسرع قليلاً، إلا دليلاً على التزامها بذلك الهدف. فالدخل والأجور يزدادان بمعدل سريع وتستمر مبيعات التجزئة في النمو بخطى من خانتين عشريتين عاليتين. لكن ذلك غير كاف في اقتصاد ما زال أقل من نصف حجم الولايات المتحدة.
في هذه الأثناء، تم كبح جماح نمو الائتمان، حيث تبلغ نسبة النمو في الائتمان القائم الآن نحو 15 في المائة. ووصلت العقارات والإنشاءات إلى الذروة في العام الماضي وانكمشت في الربع الأول، بحسب بيانات صادرة عن بنك يو بي إس. وهذا يدل على أن الطلب المحلي يمكن أن يضعف اعتباراً من الآن.
واعتمدت الصين سياسة تحفيز مالي جريئة حتى قبل انفجار بنك ليمان في أيلول (سبتمبر) 2008. وما زال بمقدورها أن تفعل ذلك. فالإيرادات الحكومية جيدة جداً هذه الأيام، إذ ارتفعت أكثر من 30 في المائة في النصف الأول من العام. ونسبة الدين الحكومي إلى الناتج المحلي الإجمالي منخفضة (رغم أنه ينبغي إدخال القروض المتعثرة المترتبة للبنوك الكبيرة في الحساب). لكن الصين بحاجة إلى أن تتوقف عن الاعتماد على الاستثمار في الأصول الثابتة.
وهكذا بعد عشرة أيام من التاسع من آب (أغسطس)، تهيمن على الحديث في هونج كونج المخاوف المتعلقة بالنمو وليس المخاوف من التضخم.
وفي الأشهر المقبلة، من المحتمل أن تسمح السلطات بمزيد من ارتفاع سعر الصرف، وستستمر السياسات في تشجيع ارتفاع الأجور وغيرها من التدابير بهدف رعاية الطلب المحلي.
وفي المرة المقبلة التي تصاب فيها الاقتصادات الغربية بالركود، ربما ينقذ الطلب المحلي من آسيا ذلك التباطؤ، لكن ليس الآن.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:46 AM   #13
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

عودة الحديث عن ارتباط العملات الخليجية بالدولار






كاميلا هول
النقاش بخصوص ما إذا كان على دول الخليج الإبقاء على ارتباط عملاتها بالدولار عاد بقوة بعد أن فقدت الولايات المتحدة تصنيف AAA الذي كانت تمنحه لها وكالة ستاندر آند بورز، وهو ما جلب جولة جديدة من التقلب إلى أسواق العملات.

أحد الجوانب الرئيسية التي يتركز عليها النقاش هو الطريقة التي يمكن بها للدولار الضعيف أن يزيد تكاليف الواردات التي تعتمد عليها دول الخليج، وبالتالي دفع مؤشر التضخم إلى أعلى.

وبحسب مونيكا مالك، كبيرة الاقتصاديين في بنك إيز إف جي ـ هيرمز EFG- Hermes الاستثماري في دبي ''عمل الربط جيداً في الماضي في ظل دولار قوي، وهو ما ساعد اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي، وساعد على إبقاء التضخم متدنياً. لكن الحال لن يكون كذلك إذا كانت الصورة المرتقبة للدولار الأمريكي ضعيفة''.

وتابعت: ''إذا انتقلت بلدان مجلس التعاون الخليجي إلى سياسة عملات أكثر مرونة، فإنها ستزيد استقلالها النقدي''.

وجدد تخفيض التصنيف الائتماني الولايات المتحدة نقاشا تفجر عام 2008، حين تحدت دول الخليج تكهنات بأنها ستتخلى عن ربط عملاتها بالدولار، بعد أن تصاعد التضخم إلى مستويات بخانتين عشريتين عبر المنطقة.

وكانت الكويت أول دولة خليجية تفك ارتباط عملتها بالدولار عام 2007، عندما تحولت إلى ربط الدينار بسلة من العملات المختلفة، على الرغم من رجحان كفة الدولار بقوة في تلك السلة كما يقول محللون.

ومع أن المحللين عادوا إلى مناقشة مسألة الارتباطات بالدولار، إلا أن معظمهم يعتقدون أن من غير المحتمل فك الارتباطات في الأجل القصير. وتتوقع مونيكا مالك، مثلا، أن يستمر الارتباط عامين على الأقل.

وقال بيت التمويل الكويتي الدولي في تقرير له نشر في الأسبوع الماضي: ''مما لا شك فيه أن تخفيض درجة الدين الأمريكي سيزيد الضغط باتجاه فك ربط عملات بلدان مجلس التعاون الخليجي بالدولار من أجل احتواء الضغوط التضخمية في المنطقة. ومع ذلك، هذا قرار من الصعب اتخاذه، فهو قرار يتضمن عوامل مهمة أخرى تحتاج إلى دراسة''.

وسارعت حكومتا الإمارات والبحرين إلى استبعاد أي تكهنات هذه المرة بخصوص احتمال ابتعادهما عن الدولار''. وقال بنك الإمارات المركزي في نهاية الشهر الماضي: ''إن ارتباط الدرهم الإماراتي بالدولار ثابت ومستمر''.
واتبعت البحرين التوجه نفسه هذا الأسبوع، وأضافت أن بنكها المركزي كان يعمل على وضع خطط لتقليص مخاطر التقلبات بالنسبة إلى القطاع التجاري، وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام محلية.

وترى شركة جدوى للاستثمار أن الارتباط بالدولار ما زال يعمل جيداً بالنسبة إلى المملكة العربية السعودية، أكبر اقتصاد في الوطن العربي.

ويقول بول غامبل، رئيس قسم الأبحاث في شركة جدوى: ''لا نعتقد أن تخفيض مستوى الائتمان الأمريكي سيكون له أثر على معدل سعر الارتباط بين الريال والدولار''.

ويضيف: ''في الوقت الحالي الارتباط يعتبر أمراً معقولاً بالنسبة إلى المملكة، لأسباب اقتصادية من بينها الاعتماد على العائدات النفطية المقومة بالدولار، والضرر المحتمل على القدرة التنافسية للقطاعات غير النفطية وعلى الاستثمار الأجنبي الذي يمكن أن يتسبب فيه أي تعديل''.
غير أن تراجعاً في قيمة الدولار يحتمل أن يزيد التضخم في المملكة، لأن 46 في المائة من واردات البلاد من أسواق ناشئة يرجح أن تشهد قيمة عملاتها ارتفاعا مقابل الدولار، كما يقول غامبل. لكن أسعار السلع الأدنى يمكن أن تخفف من هذا الأثر.

ومن المتوقع أن تحقق المملكة العربية السعودية والإمارات، الاقتصاد الثاني في العالم العربي، معدل نمو يبلغ 7.5 في المائة و3.3 في المائة، على التوالي هذا العام، حسب توقعات صندوق النقد الدولي. ويتوقع الصندوق أيضا أن يرتفع التضخم في المملكة العربية السعودية إلى نسبة 6 في المائة هذا العام، وبنسبة 4.5 في المائة في الإمارات.

والسعودية واحدة من أربع دول خليجية – الثلاث الأخرى هي الكويت، والبحرين، وقطر – تعمل على إنشاء عملة موحدة. وما زال على البلدان الأربعة أن تقرر ما إذا كانت سوف تربط هذه العملة بالدولار.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:49 AM   #14
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

تقرير: الأسهم الخليجية مرشحة للارتفاع في ظل تذبذب العملات وضعف الدولار




عبد العزيز الفكي من الدمام
اعتبر تقرير شركة المزايا القابضة أن أزمة الديون الأمريكية وضعف الدولار الأمريكي المتوقع، إضافة إلى تعمق أزمة دول حوض اليورو، ستساهم في تنشيط فرص الاستثمار في أسواق الأسهم الخليجية وخصوصا في الأسهم والأوراق المالية التابعة للشركات العاملة في قطاع العقارات والإنشاءات والبنية الأساسية، لما ستشكله من ملاذ آمن يقي تلك الاستثمارات من ارتفاع متوقع في معدلات المخاطر السوقية والتضخم، حيث يلاحظ أن أسعار الذهب في ارتفاع مستمر مع تذبذب في أسعار السلع والنفط.
وقال التقرير إن الاقتصاد العالمي المترنح يضغط على الأسهم والأصول السائلة نتيجة عدم اليقين حول اتجاهات رياح الاقتصاد العالمي، إلا أن الوضع في المنطقة يختلف بشكل ملحوظ، حيث تحافظ الشركات على مستويات ربحية مطمئنة وسط نمو اقتصادي كلي جيد في أغلب الدول الخليجية، وهو مدفوع بأسعار النفط والقطاعات الاقتصادية الأخرى مثل السياحة والتجارة والخدمات.
ولاحظ التقرير أن المستهلكين في الإمارات متفائلون بأداء سوق الأسهم، مما يعزز من ارتفاعها خلال الأشهر المقبلة خصوصا مع تجاوز الشركات لأزماتها التي أفرزها شح السيولة والديون خلال السنوات الماضية. كما أن مستوى ثقة المستهلكين في الشرق الأوسط ارتفع ارتفاعا كبيرا مقارنة بالأشهر الستة الماضية، لذلك يرى تقرير المزايا القابضة أن الاستثمار في الأسهم يأتي كخيار استثماري آمن في وقت تعاني العملات الرئيسية والأصول السائلة تحديات جمة ومتشابكة تتعلق بأسعار الصرف والتضخم وانهيار العملات الأساسية.
وأشار التقرير معتمدا على تقرير سابق صادر عن بنك قطر الدولي أن ينمو الاقتصاد الخليجي بمعدل 7 في المائة خلال العام الحالي، معدلا بذلك توقعات سابقة أن ينمو بنسبة 5.5 في المائة، مشيرا إلى أن الأحداث التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا منذ أوائل عام 2011 عززت آفاق النمو الاقتصادي لدول الخليج في المدى القصير، متوقعا أن يتحسن النشاط الاقتصادي في دول الخليج نتيجة زيادة الإنتاج النفطي وارتفاع المصروفات الحكومية. وبحسب تقرير البنك القطري ذاته، فإن إنتاج النفط الخام لدول الخليج قد ارتفع بشكل ملحوظ في الأشهر الأخيرة للتعويض عن التراجع الحاد في الإنتاج الليبي. وقدر أن تتجاوز قيمة الإجراءات الحكومية التي تهدف بالدرجة الأولى إلى تعزيز مستويات المعيشة لمواطني دول الخليج مستوى الـ 60 مليار دولار هذا العام، وذلك بما يشكل 5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي الخليجي، الأمر الذي يعزز نمو المصروفات الحكومية في الخليج هذا العام إلى 22 في المائة. وتوقع أيضا أن يبلغ معدل التضخم الخليجي في العام الحالي 3.6 في المائة، أي أقل مما كان متوقعاً سابقًا، رغم أنه سيتسارع مع دخول العام 2012، في ظل تراجع سعر صرف الدولار الأمريكي وتأثيره على أسعار الواردات في دول الخليج.
وبين التقرير أن ارتفاع التوقعات بعودة النفط إلى مستويات 100 دولار وأكثر تعزز من فرص دول الخليج بناء احتياطيات جديدة تدفع الإنفاق الحكومي وهو الأمر الذي سينعكس على الاقتصاد المحلي وبشكل خاص على الأسهم وخصوصا أسهم البنية الأساسية والعقارات، حيث من شأن ارتفاع أسعار النفط، وبالتالي زيادة الإيرادات، إفساح المجال أمام تعزيز النفقات العامة للحكومات الخليجية ذلك بالنظر للأهمية النسبية الكبيرة للقطاع النفطي في جميع دول مجلس التعاون الخليجي.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-08-2011, 08:51 AM   #15
احمد غازي
كاتب قدير
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,889

رد: الاخبار الاقتصادية ليوم الإثنين 22/09/1432 هـ 22 أغسطس 2011 م

جريدة الرياض

اقتصاديون يدعون إلى تبني إستراتيجية وطنية لإدارة الاستثمارات المالية وإعادة تقييم الريال



إعادة تقييم الريال أصبحت مطلبا ملحا في ظل الأوضاع الحالية
الرياض - فهد الثنيان
طالب اقتصاديون بتبني إستراتيجية وطنية لإدارة الاستثمارات المالية وغير المالية، مع التفكير الجدي في دراسة أفضل السبل لإعادة تقييم الريال، بعد امتلاك الجهاز الاقتصادي السعودي القدرة والإمكانيات الكبيرة لتحقيق ذلك في ظل الانعكاسات السلبية لأزمة الديون الامريكية.
واكدوا في حديثهم ل"الرياض" أن مناقشة فك ارتباط عملات الدول الخليجية، ومنها السعودية، بالدولار الأميركي لن تغير في سياساتها النقدية، فارتباط العملات الخليجية بالدولار بات أمرا إستراتيجيا يحقق المصلحة لدول الخليج وشعوبها، وإن تأثر سعر صرفه أمام العملات الأجنبية مؤخرا.
وقال المستشار الاقتصادي الدكتور عبدالوهاب أبو داهش: إن تقييم آثار أية أزمة عالمية على الاقتصاد السعودي يأتي من تأثيراتها على أسعار النفط، وتغير قيمة الدولار، وأسعار الفائدة، ونمو الاقتصاد العالمي, وهي عوامل خارجية لا تستطيع المملكة التحكم فيها أو التأثير عليها، خصوصا أثناء الركود الاقتصادي، حيث لا تستطيع المملكة أن تخلق طلبا عالميا على النفط، عدا ذلك فإن العوامل الأخرى خارجة عن قدرة السعودية في التأثير عليها وتجنب آثارها في الوقت الراهن والمستقبل المنظور.
وأضاف في ظل كل هذه المتغيرات لم يعد أمام صانع القرار في المملكة الكثير لمواجهة تلك الأزمات، فرفع قيمة الريال الذي طالب بها الكثيرون قبل حدوث أزمات بهذا الحجم أصبح صعب التحقيق في هذا الوقت الذي يتسم بالغموض الشديد حول الدولار وحول مستقبل الاقتصاد الأمريكي، كما أن تنويع الاستثمارات المالية، أو اتخاذ قرارات متسرعة حيالها الآن، أمر بالغ التعقيد نظرا للغموض الذي يكتنف الاقتصاد العالمي برمته.
وتابع: المطلوب الآن العمل على تبني إستراتيجية وطنية لإدارة الاستثمارات المالية وغير المالية بصورة أفضل، مع التفكير الجدي في دراسة أفضل السبل لإعادة تقييم الريال، خصوصا أن الجهاز الاقتصادي السعودي يمتلك القدرة والإمكانيات الكبيرة لتحقيق ذلك.
من جهته قال الاقتصادي فضل البوعينين: إن مناقشة فك ارتباط عملات الدول الخليجية ومنها السعودية بالدولار الأميركي لن تثمر عن تغيير يذكر في سياساتها النقدية، فارتباط العملات الخليجية بالدولار بات أمرا إستراتيجيا يحقق المصلحة لدول الخليج وشعوبها، وإن تأثر سعر صرفه أمام العملات الأجنبية مؤخرا.
ولفت إلى أن العبرة تبقى بمصدر دخل دول الخليج، وطالما أنها تعتمد في مداخيلها على إيرادات النفط المقومة بالدولار فمن الصعب جدا فك ارتباط عملاتها بالدولار, حيث إن الإبقاء على الدولار كعملة ربط يعني استقرارا أكثر للاقتصادات الخليجية الريعية, كما أن المكاسب التي يمكن تحقيقها من فك الارتباط محدودة جدا مقابل المخاطر المتوقعة.
وأبان أن المحدد الرئيس لعلاقة عملات دول الخليج بالدولار هو ارتباط بيع النفط حيث يمثل الدولار عملة التبادلات الرئيسة في التعاملات التجارية، إضافة إلى كونه عملة احتياط رئيسة، وإن تأثر هذا التفرد مؤخرا بسبب أزمة الديون، وأسلوب التعامل الرسمي معها.
وأشار البوعينين الى أن البعض يحاول إرجاع سبب الغلاء المحلي الى انخفاض قيمة الدولار عالميا، وما ترتب عليه من انخفاض قيمة الريال، وهذا التحليل فيه جانب من الصحة، فانخفاض العملة المحلية يغذي التضخم المستورد، إلا أن الحقيقة تؤكد أيضا على أن السلع الأميركية في السوق المحلية طالها الغلاء نفسه على الرغم من أن سعر صرف الريال مقابل الدولار ثابت ولم يتغير، مما يعني أن للغلاء أسبابا رئيسة أخرى، ومنها الإنفاق الحكومي التوسعي وضعف الرقابة والاحتكار والغلاء العالمي.



هيئة السوق تغرم 3 شركات

الرياض -الرياض
أعلنت هيئة السوق المالية عن فرض غرامات مالية على 3 شركات وهي كالتالي:
- فرض غرامة مالية مقدارها 100 ألف ريال على شركة الشرق الأوسط للكابلات المتخصصة "مسك"، لمخالفتها الفقرة (أ) من قرار مجلس هيئة السوق المالية إذ لم تقم الشركة في حينه بتنفيذ مضمون القرار بشأن تجميع كسور الأسهم الناتجة عن زيادة رأس مالها في محفظة واحدة لجميع حملة الأسهم وبيعها خلال مدة لا تتجاوز (30) يوماً من تاريخ رفع رأس المال.
- فرض غرامة مالية مقدارها 50 ألف ريال على الشركة السعودية لمنتجات الألبان والأغذية "سدافكو"، لمخالفتها الفقرة (أ) من المادة (46) من نظام السوق المالية والمادة (25) من قواعد التسجيل والإدراج، إذ تأخرت الشركة بإبلاغ الهيئة والجمهور في حينه عن قيامها بإيداع مبالغ مالية بإجمالي 300 مليون ريال سعودي كوديعة مرابحة لدى بنك الخليج المتحد في البحرين (طرف ذو علاقة).
- فرض غرامة مالية مقدارها 50 ألف ريال على شركة الباحة للاستثمار والتنمية، لمخالفتها الفقرة (أ) من المادة (46) من نظام السوق المالية، والمادة (25) من قواعد التسجيل والإدراج، إذ لم تقم الشركة بإبلاغ الهيئة والجمهور عن التغيير الحاصل في مجلس إدارتها والذي كان بتاريخ 15/06/2011م، إلا بعد إغلاق السوق بتاريخ 18/06/2011م.



قائمة شركاء النجاح تتوسع بانضمام فيديكس وهرفي ومراكز سراج سند لبرنامج «قطاف»


ضمن ريادتها لتوفير خيارات متعددة من الخدمات المتنوعة، وسعيها الدؤوب لتلبية كافة رغبات عملاء برنامج قطاف، ضمت شركة الاتصالات السعودية ثلاثة شركاء جدد لقائمة شركاء النجاح التي بلغ عددها 35 شريكاً استراتيجياً حتى الآن يملكون أكثر من 150 من أشهر العلامات التجارية العالمية والمحلية، ولهم أكثر من 3300 منفذ بيع يغطي جميع أنحاء المملكة والعالم.
ولأن اهتمامات عملاء برنامج قطاف تتنوع بتنوع احتياجات المجتمع كافة من مواد غذائية، وملابس وعطور وأجهزة منزلية وحاسبات آلية وبرامج تقنية وصحف وبنوك وشحن وأثاث منزلي، وغيرها الكثير والكثير، فقد جاء توقيع اتفاقيات مع شركاء جدد في النجاح ليرسخ مفهوم البحث عن الاصالة الذي تتبعه شركة الاتصالات السعودية.
فقد وقعت شركة الاتصالات السعودية اتفاقية مع شركة فيدكس (FedEx) لخدمات الشحن السريع، للانضمام لشركاء برنامج قطاف.
ويأتي توقيع اتفاقية الشراكة مع فيدكس انطلاقاً من حرص الشركة على تغطية جميع الأنشطة التي يحتاج إليها عملاء قطاف لإتاحة الفرصة لهم لاختيار ما يناسبهم ويتواءم مع احتياجاتهم اليومية من الخدمات المختلفة التي يقدمها شركاء النجاح.
فالشراكة مع فيدكس ستحقق أهدافها وتنعكس إيجاباً على عملاء قطاف كونها تلبي رغبات الكثيرين منهم في نقل بضائعهم وشحن أمتعتهم ورسائلهم إلى أية وجهة يودونها سواء داخل المملكة أو خارجها مجاناً، وأهمية استفادة جميع العملاء من شريك قطاف الجديد كأحد أبرز وأفضل شركات النقل والشحن في العالم.
وتم اختيار الشراكة مع فيدكس لما للأخيرة من ريادة على مستوى العالم في النقل والشحن ، فجاءت الاتفاقية مواكبة لمايتميز به برنامج قطاف عن غيره من برامج الولاء بتقديم خدمات نوعية ومبتكرة باعتباره البرنامج الوحيد الذي يتيح للعملاء الاستفادة من النقاط لكافة خدمات الشركة المتكاملة في حساب واحد.
اما الشريك الثاني الجديد في النجاح فهو معرض سراج سند لتفصيل وتصميم الأزياء والذي جاء اختياره مماثلاً لطريقة اختيار سند لتصاميم أزيائه.
ويعزز توقيع اتفاقية الشراكة مع مراكز سراج سند حرص شركة الاتصالات السعودية على تنويع الخيارات أمام عملاء قطاف بتوفير أفضل الخدمات العصرية الجديدة التي تتواءم مع احتياجاتهم وتواكب تطلعاتهم من خلال اختيار شركاء نجاح في مختلف الأنشطة.
وستتيح الشراكة مع مراكز سراج سند لعملاء برنامج "قطاف" الاستفادة من النقاط فيما يتعلق بالملابس وتصميم أحدث موديلات الأزياء وآخر صيحات الموضة مجاناً لدى مراكز سند صاحب العلامة التجارية الأبرز في تصاميم الثياب الرجالية والنسائية على المستوى الخليجي.
وتكتسي الشراكة بين مراكز سراج سند والاتصالات السعودية الشركة الرائدة على مستوى الشرق الأوسط في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، أهمية كبرى كونها ستحقق الأهداف التي ينشدها الطرفان، كما أنها ستسهم في الترويج لتصاميم سند المتميزة من خلال عملاء قطاف الذين يقاربون ال 20 مليون عميل.
وبنجاح كبير وثقة متبادلة تم توقيع اتفاقية انضمام شركة هرفي للخدمات الغذائية الشركة الغذائية الأسرع نمواً وانتشاراً في المملكة إلى شركاء النجاح في برنامج "قطاف".
وأضفى انضمام هرفي إلى قائمة شركاء النجاح الخاصة ببرنامج قطاف بُعداً جديداً للقائمة وذلك لما لهرفي من اسم كبير وثقة كبيرة في مجال الأغذية لدى العملاء ولما لها من باع طويل في خدمة العملاء والمحافظة عليهم خلال سنواتها التي تجاوزت الثلاثين عاماً في خدمة الوطن والمواطنين.
ولاشك ان هذه الشراكة الرائعة هدفها تقديم الخدمات الغذائية للعملاء ، وتقديم أحدث الوجبات الغذائية وتلبية رغباتهم عبر استبدال نقاط قطاف بوجبات قيمة تلبي كل الأذواق والرغبات.
ويؤكد انضمام فيدكس ومراكز سراج سند ومطاعم هرفي لقائمة شركاء النجاح ، أن شركة الاتصالات السعودية تريد من خلال تلك القائمة أن تكون حافلة بأبرز العلامات التجارية المتنوعة والتي تناسب ال 20 مليون عميل .
ومن المعروف أن برنامج "قطاف" هو البرنامج الوحيد الذي ينفرد بتقديم خدمة تحويل النقاط بين العملاء، حيث يتاح لعملاء البرنامج حصرياً إمكانية تحويل نقاطهم التي في حساباتهم إلى من يرغبون من الأهل والأصدقاء كهدايا يستفيدون منها بالحصول على دقائق ورسائل مجانية أو قسائم شرائية تمكنهم من قضايا احتياجاتهم مجاناً لدى شركاء النجاح للبرنامج.
كما يتميز "قطاف" عن البرامج الأخرى بسهولة الاشتراك فيه، إذ يمكن لجميع عملاء "الاتصالات السعودية" الاستفادة من البرنامج، وذلك من خلال التسجيل بالبرنامج مجاناً بدون تحميل العملاء أية أجور مباشرة أو غير مباشرة على الحسابات الخاصة بهم من جراء عمليات وإدارة البرنامج وتعد طريقة الاشتراك في البرنامج من أسهل الطرق وأيسرها.
يذكر أن برنامج قطاف يعتبر أكبر برامج الولاء ليس بالمملكة فحسب بل في الشرق الأوسط، ووصل عدد عملائه ما يقارب ال20مليون عميل، ويمكن لجميع عملاء الاتصالات السعودية التسجيل فيه من خلال الاتصال بمركز العناية بالعملاء907 أو زيارة البوابة الإلكترونية للشركة(خدماتي) ،وللتسجيل في النظام الإلكتروني للبرنامج يمكن إرسال الرمز 1666 إلى 902.
احمد غازي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الاخبار الاقتصادية ليوم الأحد 14/09/1432 هـ 14 أغسطس 2011 م احمد غازي منتدى الأسهم السعودية 35 14-08-2011 03:36 PM
الاخبار الاقتصادية ليوم الأربعاء 10/09/1432 هـ 10 أغسطس 2011 م احمد غازي منتدى الأسهم السعودية 36 10-08-2011 11:24 PM
الاخبار الاقتصادية ليوم السبت 15/08/1432 هـ 16 يوليو 2011 م احمد غازي منتدى الأسهم السعودية 34 16-07-2011 07:49 PM
الاخبار الاقتصادية ليوم الأربعاء 12/08/1432 هـ 13 يوليو 2011 م احمد غازي منتدى الأسهم السعودية 31 13-07-2011 03:41 PM
[o] كــــــــــــــوكتيــــــــــــــــل صــــــــــــــــــــــــــور 2011 [o] شقردينو منتدى الأسهم السعودية 14 08-07-2011 12:48 AM




08:17 AM


تشغيل وتطوير افاق الإقتصاد
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها وقرار البيع والشراء مسؤليتك وحدك

بناء على نظام السوق المالية بالمرسوم الملكي م/30 وتاريخ 2/6/1424هـ ولوائحه التنفيذية الصادرة من مجلس هيئة السوق المالية: تعلن الهيئة للعموم بانه لا يجوز جمع الاموال بهدف استثمارها في اي من اعمال الاوراق المالية بما في ذلك ادارة محافظ الاستثمار او الترويج لاوراق مالية كالاسهم او الاستتشارات المالية او اصدار التوصيات المتعلقة بسوق المال أو بالاوراق المالية إلا بعد الحصول على ترخيص من هيئة السوق المالية.